الأسبوع الثالث : الحديث الشريف وعلومه

0

الأسبوع الثالث : الحديث الشريف وعلومه
تعريف السنة والحديث ومكانته وحجيته ، ونقله وتدوينه ، علوم الحديث وفقه المصطلح ، علم التخريج والأطراف ، ودراسة الأسانيد ، وعلم الجرح والتعديل ، والطبقات وعلم الرجال وعلل الحديث ، والمتقدمون والمتأخرون ، ودراسة سند حديث وتخريجه ، ألقاب ومصطلحات حديثية ، غريب الحديث وبلاغته ، ومختلف الحديث ومشكله ، وأسباب ورود الحديث ، شروح الحديث ومثال من فتح الباري ، وفقه الحديث ، الناسخ والمنسوخ ، ومنهج حديثي مختصر للحفظ

الدورة الصيفية لإعداد طالب العلوم الإسلامية, [٣٠/٠٧/٢٢ ٠٦:٥٢ م]
تعريف السنة:
السنة في اللغة: الطريقة قال صلى الله عليه وسلم : لتتبعن سنن من كان قبلكم الحديث
وأما في الاصطلاح فتختلف باختلاف المشارب:
فالسنة عند أهل الحديث: هي كل ماأثر عن النبي صلى الله عليه وسلم من قول أو فعل أو تقرير أو صفة خلقية أو خلقية أو سيرة وذلك لأنهم يهتمون بكل مايتعلق به صلى الله عليه وسلم
والسنة عند الأصوليين: هي كل ماأثر عن النبي صلى الله عليه وسلم من قول أو فعل أو تقرير وذلك لأنهم يهتمون بمايؤصلون به القواعد ويستنبطون منه الأحكام وتطلق عندهم أيضا على سنة الخلفاء الراشدين
والسنة عند الفقهاء: هي مانقل عن النبي صلى الله عليه وسلم من غير افتراض ولا وجوب لأنهم يهتمون بالأحكام الخمسة من وجوب وتحريم وندب وكراهة وإباحة وتطلق أيضا عندهم على مايقابل البدعة
والسنة تشمل الحديث النبوي والحديث القدسي وقد قدمنا الفرق بينهما وبين القرآن

الدورة الصيفية لإعداد طالب العلوم الإسلامية, [٣٠/٠٧/٢٢ ٠٦:٥٤ م]
الحديث: هو قول النبي صلى الله عليه وسلم أو الصحابي أو التابعي وفعلهم وتقريرهم
الخبر وكذا الأثر: بمعنى الحديث
وبعض أهل العلم يخص الحديث بماجاء عن النبي صلى الله عليه وسلم والخبر والأثر ماجاء عن غيره

الدورة الصيفية لإعداد طالب العلوم الإسلامية, [٣٠/٠٧/٢٢ ٠٦:٥٦ م]
مكانة السنة وحجيتها:
إن الرسالة المحمدية تنقسم إلى قسمين لاينفصل أحدهما عن الآخر ، أعني الكتاب والسنة فالسنة كما قدمنا في المدخل إلى علوم القرآن وحي من الله تعالى ، كما أن القرآن وحي ، وهي من الذكر الذي تكفل الله بحفظه
فعن المقدام بن معدي كرب عن رسول الله صلى الله عليه وسلم أنه قال: ” ألا إني أوتيت الكتاب ومثله معه ، لايوشك رجل شبعان على أريكته يقول: عليكم هذا القرآن ماوجدتم فيه من حلال فأحلوه وماوجدتم فيه من حرام فحرموه ”
وقال صلى الله عليه وسلم : من أطاعني فقد أطاع الله ومن عصاني فقد عصى الله
وقال: عليكم بسنتي وسنة الخلفاء الراشدين المهديين من بعدي عضوا عليها بالنواجذ
والسنة هي البيان للقرآن كما قدمنا عند كلامنا على التفسير ، فهي كما قال بعض أهل العلم قاضية على الكتاب ولايمكن فهم القرآن بغيرها قال تعالى (وأنزلنا إليك الذكر لتبين للناس مانزل إليهم )
وقد روي عن عمران بن الحصين أنه أتاه رجل فقال له: ياأبا نجيد إنكم تحدثوننا بأحاديث لم نجد لها أصلا في القرآن فغضب عمران فقال للرجل: قرأت القرآن كله ؟ قال: نعم قال: هل وجدت فيه صلاة العشاء أربعا ووجدت فيه صلاة المغرب ثلاثا ، والغداة ركعتين والظهر أربعا أوجدتم في القرآن في كل أربعين شاة شاة الخ الحوار الذي يدلل على حجية السنة
وقد سمعت امرأة ابن مسعود وهو يلعن النامصات والمتنمصات والواشمات والمستوشمات والواصلات والمستوصلات والمتفلجات للحسن المغيرات لخلق الله فأنكرت عليه فقال: ومالي لاألعن من لعن رسول الله صلى الله عليه وسلم وذكره الله في كتابه فقالت: لقد قرأت مابين اللوحين فلم أجد ذلك فقال: لئن كنت قرأتيه لقد وجدتيه ثم قرأ (وماآتاكم الرسول فخذوه ومانهاكم عنه فانتهوا)
فهذه الآية نص في حجية السنة ومثلها قوله سبحانه (من يطع الرسول فقد أطاع الله ) وقال: (وإن تطيعوه تهتدوا) وقال (قل إن كنتم تحبون الله فاتبعوني يحببكم الله) وقال: (فليحذر الذين يخالفون عن أمره أن تصيبهم فتنة أو يصيبهم عذاب أليم )
وكذلك فإن سنته صلى الله عليه وسلم شاهدة على صدق رسالته ، ودالة على نبوته لما احتوت عليه من جوامع الكلم التي يحار فيها الطرف ومن إخبار بالمغيبات والنبوءات والمعجزات العلمية
والسنة هي الحكمة التي ذكرها الله تعالى في كتابه في مواضع كثيرة ومنها قوله (واذكرن مايتلى في بيوتكن من آيات الله والحكمة )

الدورة الصيفية لإعداد طالب العلوم الإسلامية, [٣٠/٠٧/٢٢ ٠٧:٠٠ م]
والسنة تنقسم من حيث النقل إلى قسمين:
الأول: نقل عن طريق التواتر وهو إما لفظي – ويعني رواية الجمع عن الجمع في جميع طبقات السند إلى النبي صلى الله عليه وسلم بحيث تحيل العادة تواطؤهم على الكذب أو تواردهم على الخطأ نفس اللفظ أو نحوه
وذلك مثل حديث: من كذب علي متعمدا فليتبوأ مقعده من النار
وإما معنوي وهو نفس الشرط إلا أنه في المعنى فقط وذلك مثل أحاديث المسيح الدجال
والمتواتر من الحديث يكاد يكون في مستوى من الصحة يقارب مستوى القرآن
والقسم الثاني: نقل عن طريق الآحاد ، وهو مالم يتوافر فيه شرط التواتر فربما جاء من طرق ، وربما جاء من طريق واحد ، وكله حجة بشرط توافر الصحة ولكنه في درجة دون درجة المتواتر ، وهو نفسه يتفاوت فيما بينه وبين بعضه
والاحتجاج بخبر الآحاد في العقائد والأحكام هو منهج سلف الأمة وهو مايدل عليه فعل النبي صلى الله عليه وسلم وصحابته الكرام ومن ذلك:
ماثبت عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه أرسل معاذا إلى اليمن ليعلمهم دينهم ويقضي بينهم بشريعة الله ، ولاشك أن كل مايوصله معاذ لمن أرسل إليهم من اعتقادات وعبادات ومعاملات كله من الآحاد
ومثل ذلك يقال في بعث أبي موسى وأبي عبيدة وعلي وغيرهم
وقد ثبت أن النبي صلى الله عليه وسلم قبل قصة الجساسة وخبر المسيح الدجال من تميم الداري وخطب به في الناس ورواه عن تميم وهو خبر آحاد
وأخذ الصحابة بعده بخبر الآحاد فأخذ أبو بكر به في ميراث الجدة ، وأخذ به عمر في الطاعون والجزية وغير ذلك كثير
ولم تحصل التفرقة بين الآحاد والمتواتر في الاحتجاج إلا عندما دبت البدع والأهواء في المسلمين ولم يجد أهل البدع ملجأ لدفع الحجج المتوجهة ضدهم من الأحاديث الكثيرة الصحيحة إلا التذرع بتلك البدعة الجديدة من القول بأن خبر الآحاد ظني لاحتمال الخطأ فيه فلايصلح في العقائد
وهذه الشبهة باطلة من وجوه خلا ماقدمناه من مخالفة ذلك لفعل النبي صلى الله عليه وسلم وأصحابه
ومنهج رد أحاديث الآحاد هو منهج الطوائف الضالة من العقلانيين ومن يسمون بالقرآنيين ، وهم اللاقرآنيون ، وقد ظهرت لهم أصول في الصدر الأول ومن ذلك ماتقدم ذكره عن عمران بن حصين

الدورة الصيفية لإعداد طالب العلوم الإسلامية, [٣٠/٠٧/٢٢ ٠٧:٠٦ م]
السنة في العهد النبوي:
ومن عهد النبي صلى الله عليه وسلم بدأ حفظ السنة ، بضبطها في الصدور ، وتقييدها في السطور وكان من أصحابه جهابذة حفاظ كأبي هريرة رضي الله عنه الذي اختص في ذلك بميزة لم تحصل لغيره
فعن أبي هريرة رضي الله عنه قال: إن الناس يقولون أكثر أبو هريرة ولولا آيتان في كتاب الله ما حدثت حديثا ثم يتلو ( إن الذين يكتمون ماأنزلنا من البينات إلى قوله الرحيم ) وإن إخواننا من المهاجرين كان يشغلهم الصفق بالأسواق ، وإن إخواننا من الأنصار كان يشغلهم العمل في أموالهم ، وإن أباهريرة كان يلزم رسول الله صلى الله عليه وسلم بشبع بطنه ، ويحضر مالايحضرون ، ويحفظ مالايحفظون
وعنه رضي الله عنه قال: قلت: يارسول الله إني أسمع منك حديثا كثيرا أنساه قال: ابسط رداءك فبسطته قال: فغرف بيده ثم قال: ضمه فضممته فما نسيت شيئا بعده
فكان عدد رواة الحديث من الصحابة مايقارب الألف نفس ، وقد ذكر أسماءهم أبو محمد ابن حزم في رسالته ” أسماء الصحابة الرواة وما لكل واحد من العدد ” فذكر منهم أبا هريرة وله خمسة آلاف حديث وثلاثمائة وأربعة وسبعون حديثا ، ومن أصحاب الألفين فما زاد ابن عمر وأنسا وعائشة ، ومن أصحاب الألف فما زاد عبد الله بن عباس وجابرا وأبا سعيد الخدري ، وهكذا ذكر كل واحد وماله من الأحاديث
أما المسجلون للحديث كتابة من الصحابة فرافع بن خديج وعبد الله بن عمرو بن العاص وعلي بن أبي طالب وابن عباس وأبو سعيد الخدري
وكان من حرص الصحابة على تلقي العلم عن رسول الله صلى الله عليه وسلم ماكان يفعله عمر رضي الله عنه هو وجار له من الأنصار من التناوب على حضور مجلس النبي صلى الله عليه وسلم ، ثم تبليغ كل واحد منهما الآخر بما سمع من النبي صلى الله عليه وسلم كما ثبت ذلك في صحيح البخاري
بل إن الرحلة لطلب الحديث كانت قد بدأت في عهده صلى الله عليه وسلم ويتمثل ذلك في قدوم ضمام بن ثعلبة لسؤاله صلى الله عليه وسلم عما افترض الله ، وكذا قدوم الوفود مثل وفد عبد القيس وسؤالهم النبي صلى الله عليه وسلم عن الإيمان ، ونحو ذلك
عوامل انتشار السنة في العهد النبوي:
ويمكننا أن نلخص عوامل انتشار السنة في العهد النبوي في النقاط التالية:
1- حث النبي صلى الله عليه وسلم أصحابه على تلقي السنة وتبليغها كما في قوله: نضر الله امرأ سمع مقالتي فوعاها فأداها كما سمعها فرب مبلغ أوعى من سامع وقوله: فليبلغ الشاهد الغائب
2- وصيته صلى الله عليه وسلم بأهل الحديث
3- حرص الصحابة على تعلم السنة كما قدمنا
4- وجود حفاظ جهابذة بعضهم بسبب مااشتهر عن العرب من قوة الحفظ ، وبعضهم بسبب دعوة خاصة مثل أبي هريرة
5- استعانة البعض بالكتابة وترخيص النبي صلى الله عليه وسلم لهم في ذلك
6- البعوث التي بعثها النبي صلى الله عليه وسلم لتعليم الناس دينهم
7- الوفود التي قدمت إلى النبي صلى الله عليه وسلم للتعلم والتفقه في الدين

الدورة الصيفية لإعداد طالب العلوم الإسلامية, [٣٠/٠٧/٢٢ ٠٧:١١ م]
احتياط الصحابة والتابعين في رواية الحديث:
كان ابن مسعود إذا روى عن رسول الله صلى الله عليه وسلم ارتعد وقال: أو نحوا من ذا أو قريبا من ذا أو فوق ذا أو دون ذا
وكان أنس إذا حدث عن رسول الله صلى الله عليه وسلم يتع حديثه بقوله: أو كما قال حذرا من الوهم أو عدم ضبط اللفظ عن رسول الله صلى الله عليه وسلم
وعن عبد الله بن الزبير أنه قال لأبيه: إني لاأسمعك تحدث عن رسول الله صلى الله عليه وسلم كما يحدث فلان وفلان فقال: أما إني لم أفارقه ولكن سمعته يقول: من كذب علي فليتبوأ مقعده من النار
وكان القاسم بن عبيد الله يسأل فلا يجيب فقيل له: إنه قبيح على مثلك فيقول: أقبح من ذلك أن أقول بغير علم أو آخذ عن غير ثقة
وكان سليمان التيمي إذا حدث بالحديث عن النبي صلى الله عليه وسلم تغير وجهه
وكان من الصحابة والتابعين من هو مقل جدا في الرواية مع توافر دواعيها من طول صحبة ونحو ذلك ولم يكثر إلا أهل الحفظ منهم ومن كان ذا كتاب أو صاحب خاصية مثل أبي هريرة

الدورة الصيفية لإعداد طالب العلوم الإسلامية, [٣٠/٠٧/٢٢ ٠٧:١٣ م]
تثبت الصحابة والتابعين في قبول الحديث:
والتزم الصحابة والتابعون بالتثبت في قبول الحديث فعن أبي هريرة عن رسول الله صلى الله عليه وسلم أنه قال: سيكون في آخر أمتي أناس يحدثونكم مالم تسمعوا أنتم ولاآباؤكم فإياكم وإياهم رواه مسلم
وقال عبد الله بن عمرو: إن الشيطان ليتمثل في صورة الرجل فيأتي القوم فيحدثهم بالحديث من الكذب فيتفرقون فيقول الرجل منهم سمعت رجلا أعرف وجهه ولا أدري مااسمه يحدث
وجاء رجل إلى ابن عباس فجعل يحدثه عن رسول الله صلى الله عليه وسلم فجعل ابن عباس لايأذن لحديثه ولا ينظر إليه فقال: ياابن عباس مالي لاأراك تسمع لحديثي أحدثك عن رسول الله صلى الله عليه وسلم ولا تسمع ؟ فقال ابن عباس: إنا كنا مرة إذا سمعنا رجلا يقول قال رسول الله صلى الله عليه وسلم ابتدرته أبصارنا وأصغينا إليه بآذاننا فلما ركب الناس الصعب والذلول لم نأخذ من الناس إلا مانعرف
قال ابن سيرين: إن هذا العلم دين فانظروا عمن تأخذون دينكم
وقال: أبو الزناد: أدركت بالمدينة مائة كلهم مأمونون مايؤخذ عنهم الحديث يقال: ليس من أهله
وقال أبو العالية: كنت أرحل إلى الرجل مسيرة أيام لأسمع منه فأول ماأفتقد منه صلاته فإن أجده يقيمها أقمت وسمعت منه وإن أجده يضيعها رجعت ولم أسمع منه وقلت: هو لغير الصلاة أضيع

الدورة الصيفية لإعداد طالب العلوم الإسلامية, [٣٠/٠٧/٢٢ ٠٧:٢٤ م]
تدوين الحديث النبوي:
أما تدوين الحديث فقد مر بمرحلتين:
المرحلة الأولى: منع النبي صلى الله عليه وسلم من كتابته حيث قال: لاتكتبوا عني شيئا سوى القرآن ومن كتب عني غير القرآن فليمحه أخرجه مسلم وغيره عن أبي سعيد
ورويت كراهة كتابة الحديث عن عمر وابن مسعود وزيد بن ثابت وغيرهم
وهذا النهي الوارد في حديث أبي سعيد كان حفاظا على القرآن ألا يختلط بغيره أو يشتغل بالحديث عنه مع الاحتياج الشديد لحفظه والتركيز عليه ، بالإضافة لقلة الخبرة بالكتابة وقلة الكتبة ، فلما أمن ذلك نسخ هذا الحكم وكانت المرحلة الثانية
المرحلة الثانية: الإذن والسماح في الكتابة ويدل عليه قوله صلى الله عليه وسلم يوم الفتح: اكتبوا لأبي شاة رواه البخاري ومسلم
وروى أبو داود والحاكم وغيرهما عن عبد الله بن عمرو بن العاص أنه قال: يارسول الله إني أسمع منك الشيء فأكتبه ؟ قال: نعم قال: في الغضب والرضا ؟ قال: نعم ، فإني لاأقول فيهما إلا حقا
وروى البخاري عن أبي هريرة قال: ليس أحد من أصحاب رسول الله صلى الله عليه وسلم أكثر حديثا مني إلا ماكان من عبد الله بن عمرو فإنه كان يكتب ولا أكتب
وإنما يرجع النهي أولا ، إلى الحفاظ على كتاب الله ألا يختلط به غيره ، لأنه كلام معجز ، ونظم عجيب ، وهو متعبد بتلاوته ، وله خواص كثيرة ليست في غيره ، فهو كلام الله سبحانه وتعالى وأما كلام النبي صلى الله عليه وسلم ، فهو وإن كان معناه موحى من عند الله إلا أن اللفظ لفظ بشر ، وليس فيه إعجاز ، ولا تعبد بتلاوته ، فلو ذهب لفظه فلن يذهب معناه من صدور الصحابة رضي الله عنهم ، فإن العهد قريب ثم رخص النبي صلى الله عليه وسلم في الكتابة بعدما أمن اختلاط القرآن بغيره ، وفي هذا سر عجيب ، لأنه لو لم يرخص فيها لأعرض المسلمون في سائر الأزمنه عن كتابة الحديث ، ففقد كثير منه وأضيف فيه ماليس منه
وقد حكى أهل العلم انعقاد الإجماع مؤخرا على تسويغ كتابة الحديث واندثر الخلاف في ذلك

الدورة الصيفية لإعداد طالب العلوم الإسلامية, [٣٠/٠٧/٢٢ ٠٧:٣٥ م]
[ Voice message : Unknown Track ]

الدورة الصيفية لإعداد طالب العلوم الإسلامية, [٣٠/٠٧/٢٢ ٠٧:٣٩ م]
ولما بدأ الخوف على السنة من ظهور الأهواء ودخول الكذب على الناس وطالت الأسانيد وانتشرت الروايات ، أضحى تدوين السنة من الضرورة بمكان وتكاد تجمع الروايات أن أول من فكر بالجمع والتدوين من التابعين عمر بن عبد العزيز إذ أرسل إلى أبي بكر بن حزم وقال له: انظر ماكان من حديث رسول الله صلى الله عليه وسلم وآله وسلم فاكتبه فإني خفت دروس العلم وذهاب العلماء وطلب منه أن يكتب له ماعند عمرة بنت عبد الرحمن والقاسم بن محمد بن أبي بكر
وجاءت الروايات تدل على تعميم عمر بن عبد العزيز ذلك وأنه كتب إلى أهل الآفاق: انظروا إلى حديث رسول الله صلى الله عليه وسلم فاجمعوه
ثم كان الزهري أشهر من دون الحديث في ذلك العصر ، واشتهر من المدونات أيضا في تلك الآونة صحيفة همام بن منبه عن أبي هريرة ،
ولما جاء القرن الثالث بدأ التدوين يأخذ وضعا جديدا ، وأصبح هذا القرن هو عصر ازدهاره فاشتهرت المصنفات وانتشرت وبطرائق متعددة فمن ذلك:
المسانيد وهي كتب تجمع أحاديث كل صحابي على حدة وأشهرها مسند الإمام أحمد بن حنبل
المصنفات وهي كتب تجمع بين الأحاديث المرفوعة والآثار الواردة عن الصحابة والتابعين واشتهر منها مصنف عبد الرزاق بن همام ومصنف ابن أبي شيبة
السنن والصحاح وهي كتب تجمع الأحاديث حسب الأبواب الفقهية والفنون وأشهرها الكتب الستة وهي الصحيحان صحيح البخاري وصحيح مسلم والسنن الأربعة سنن الترمذي وأبو داود والنسائي وابن ماجه ومنها أيضا سنن الدارمي
وكذا اشتهرت الأجزاء الحديثية والفوائد وهي كتب تجمع أحاديث تتفق في أمر ما إما من جهة موضوعها مثل جزء إكرام الضيف لأبي إسحق الحربي أو جزء تقبيل اليد لابن زاذان أو من جهة الإسناد مثل جزء وكيع عن الأعمش وجزء الليث بن سعد وغيره
واشتهر من القرن الرابع الإمام الطبراني الذي ألف المعجم الكبير على طريقة المسانيد ، وألف المعجم الأوسط جمع فيه أحاديث شيوخه كل على حدة ، ثم المعجم الصغير الذي ذكر فيه حديثا واحدا عن كل شيخ من شيوخه
واشتهر تلميذه أبو نعيم صاحب حلية الأولياء ودلائل النبوة وغيرهما
وكذا الإمام الدارقطني الذي ألف السنن وابن حبان الذي ألف الصحيح
وفي القرن الخامس اشتهر الحاكم النيسابوري الذي استدرك على البخاري ومسلم أحاديث رأى أنها على شرطهما ولم يخرجاها في كتابه المستدرك على الصحيحين ، وكذا تلميذه البيهقي الذي ألف السنن الكبرى ودلائل النبوة وغير ذلك

الدورة الصيفية لإعداد طالب العلوم الإسلامية, [٣٠/٠٧/٢٢ ٠٧:٤٩ م]
[ Voice message : Unknown Track ]

الدورة الصيفية لإعداد طالب العلوم الإسلامية, [٣١/٠٧/٢٢ ١٢:٠٥ ص]
[ Audio file : الدورة الصيفية لإعداد طالب العلوم الإسلامية – ختام الاسبوع الثاني ]

الدورة الصيفية لإعداد طالب العلوم الإسلامية, [٣١/٠٧/٢٢ ٠٦:١٠ م]
[ Voice message : Unknown Track ]

الدورة الصيفية لإعداد طالب العلوم الإسلامية, [٣١/٠٧/٢٢ ٠٦:١٤ م]
[ Voice message : Unknown Track ]

الدورة الصيفية لإعداد طالب العلوم الإسلامية, [٣١/٠٧/٢٢ ٠٦:١٧ م]
علوم الحديث تعني كل العلوم المتعلقة بالحديث الشريف، سواء كان تعلقها بحفظ متونه أو بمعرفة مصطلحه أو تاريخه أو شرحه أو غريبه أو مختلفه أو غير ذلك من الأمور المتعلقة به حتى الشبهات المثارة حوله والرد عليها داخلة في ذلك .
وأما مصطلح الحديث فهو العلم بقواعد يعرف بها أحوال السند والمتن من صحة وغيرها وعلو ونزول، وكيفية تلقيه وروايته، وصفات الرجال وتواريخهم .
فمصطلح الحديث جزء من علوم الحديث لأنها أشمل منه

الدورة الصيفية لإعداد طالب العلوم الإسلامية, [٣١/٠٧/٢٢ ٠٦:٢٤ م]
[ Voice message : Unknown Track ]

الدورة الصيفية لإعداد طالب العلوم الإسلامية, [٣١/٠٧/٢٢ ٠٦:٢٤ م]
لماذا وضع العلماء علم مصطلح الحديث ؟
***
سبق أن بينا أهمية السنة وكيف كانت تتلقى في الصدر الأول
فقد كانت تتلقى بالسماع والمشاهدة من الصحابة واحتيج أحيانا للرواية فقد كان بعض من سمع وشاهد يروي لمن لم يسمع ويشاهد وربما وصل الأمر بالبعض للوم والاتهام للراوي كما حصل من عمر مع حكيم بن حزام ومع أبي موسى ومن عائشة مع أبي هريرة رضي الله عنهم أجمعين والأمثلة على ذلك كثيرة وقد حَثُّ النبي صلى الله عليه وسلم أصحابَه رضي الله عنهم على تَلَقّي السنةِ وعلى تبليغِها ، ومن ذلكَ قوله : ” نَضّرَ االلهُ امرَءاً سَمِعَ مقالتي فَوَعَاها ؛ فَأَدّاها كما سَمِعَهَا ، فَرُبَّ مُبَلَّغٍ أوعى من سامع ” ، وكذلك قوله : ” فلْيُبَلِّغِ الشاهدُ الغائبَ ”
وطالما لم ير الشخص أو يسمع بنفسه أمرا ما لابد ان يحصل لديه احتمال عدم صحة أو صدق ما نقل إليه من غيره فقد تحول الأمر من سماع مباشر أو مشاهدة إلى رواية وهذا الراوي قد يكون صادقا وقد يكون غير ذلك وربما أخطأ أو التبس عليه الأمر وربما لم ير هو أو يسمع هو بنفسه وإنما نقل أيضا عن آخر وهلم جرا
وهذا دين يتعبد به وتستحل به أموال وأعراض وأبدان وقد تفاقم الأمر بتعاقب الزمان وبدأت الحاجة تظهر وتلح في التثبت من هذا الأصل العظيم لهذا الدين
وقد جاءَ رجلٌ لابن عباس فَجَعَلَ يُحَدِّثُهُ عن رسولِ الله صلى الله عليه وسلم وابنُ عباسٍ لا يأذَنُ لحديثِهِ ولا ينظرُ إليه ، يعني : غير مكترِثٍ ولا مُنْصِتٍ لروايتِه .
فقال له الرجلُ : يا ابنَ عباس مالي أراكَ لا تسمعُ لحديثي ؟ أحدثُّكَ عن رسولِ الله صلى الله عليه وسلم ولا تسمعُ ، فقال ابنُ عباس : إنا كنّا مرَّةً إذا سمعنا رجلاً يقولُ : قال رسولُ الله صلى الله عليه وسلم ابْتَدَرَتْهُ أبصارُنا وأَصْغَيْنا إليه بآذانِنا ، فلمّا رَكِبَ الناسُ الصعبَ والذَّلولَ لم نَأْخُذْ مِنَ الناسِ إلا ما نَعرفُ .
فسبحانَ اللهِ ! هذا في عصرِ الصحابةِ رضي الله عنهم ، فماذا نقولُ في العصور التالية ؟
وهنا اشتدت الحاجة لعلم يقعد القواعد ويصطلح المصطلحات للتحقق من صحة الرواية عن رسول الله صلى الله عليه وسلم سواء نقلت مشافهة أم كتبت عنه وهو ماسمي علم الحديث دراية أو علم مصطلح الحديث أو علم أصول الحديث

الدورة الصيفية لإعداد طالب العلوم الإسلامية, [٣١/٠٧/٢٢ ٠٦:٣٠ م]
علم الحديث من حيثُ تعريفُهُ ينقسم إلى قسمين :
1ـ علم الحديث رواية :
وهو علمٌ يشتمِلُ على أقوالِ النبي صلى الله عليه وسلم أفعالهِ وروايتها وضبطِها وتحريرِ ألفاظها .
يعني : القسم الأول من علم الحديث بتعبيرٍ مختصَرٍ وتبسيطٍ للأمرِ أو تقريبِه يتعلق بالمتن أي : نفس الرواية التي تتضمَّنُ قولاً للنبي صلى الله عليه وسلم أو فعلاً له فهذا القسم يتعاملُ مع هذه الروايات من حيثُ ضبطُها وضبطُ ألفاظها وتحريرُها وبيانُها ومعانيها ونحو ذلك .
والمتن هو ما انتهى إليه السند من الكلام. أي هو النص المنقول إلينا من خلال سلسلة الرواة
ويندرج في ذلك علوم عدة منها غريب الحديث ومشكل الحديث وشروحات الحديث وفقه الحديث وناسخ الحديث ومنسوخه وأسباب ورود الحديث وغيرها وسوف نعرض لبعض ذلك في اللقاءات القادمة إن شاء الله
2- علم الحديث دراية وهو موضوعنا الآن

الدورة الصيفية لإعداد طالب العلوم الإسلامية, [٣١/٠٧/٢٢ ٠٦:٣٧ م]
2ـ علم الحديث دراية :
هو علمٌ يُعرَفُ منه حقيقةُ الروايةِ وشروطُها وأحكامُها وحالُ الرُّواةِ وشروطُهم وأصنافُ المرويّاتِ وما يتعلَّقُ بها .
وأيضاً لتقريب المعنى يمكن أن نقولَ :
إن علمَ الحديثِ المختصَّ بالدرايةِ هو علمٌ يتعاملُ مع السَّنّدِ ، أي مع الطريقِ الذي جاءت لنا به الروايةُ ، فهو علمٌ يُعرَف به حقيقةُ الرواية .
وذِكْرُ أن ذلك هو علم الحديث المختص بالدراية هو اصطلاح المتأخرين ، وهو نفسه ما يسمى بعلم أصول الحديث أو علم مصطلح الحديث .
وهذا العلم أبوابه كثيرة وأول من صنف في هذا الفن: الرامهرمزي كتابه: المحدث الفاصل بين الراوي والواعي ثم الحاكم النيسابوري كتابه معرفة علوم الحديث ثم الخطيب البغدادي كتاب الكفاية في علم الرواية وصنف في كثير من فنونه لكل فن كتابا مستقلا
وقد أوصل ابن الصلاح ـ رحمه الله ـ في مقدمته أنواع علوم الحديث إلى خمسة وستين نوعا، والكتب المؤلفة في علوم الحديث أو ما يعرف بمصطلح الحديث متفاوتة جدا، فمنها المختصر، ومنها المطول،
ومن أشهر الكتب في ذلك الباحث الحثيث شرح اختصار علوم الحديث للحافظ ابن كثير شرح الشيخ أحمد شاكر وهذا فهرسه للاطلاع عليه

الدورة الصيفية لإعداد طالب العلوم الإسلامية, [٣١/٠٧/٢٢ ٠٦:٤٠ م]
[ Photo ]

الدورة الصيفية لإعداد طالب العلوم الإسلامية, [٣١/٠٧/٢٢ ٠٦:٤٠ م]
[ Photo ]

الدورة الصيفية لإعداد طالب العلوم الإسلامية, [٣١/٠٧/٢٢ ٠٦:٤٠ م]
[ Photo ]

الدورة الصيفية لإعداد طالب العلوم الإسلامية, [٣١/٠٧/٢٢ ٠٦:٤٠ م]
[ Photo ]

الدورة الصيفية لإعداد طالب العلوم الإسلامية, [٣١/٠٧/٢٢ ٠٦:٤٤ م]
[ Voice message : Unknown Track ]

الدورة الصيفية لإعداد طالب العلوم الإسلامية, [٣١/٠٧/٢٢ ٠٦:٤٧ م]
[ Voice message : Unknown Track ]

الدورة الصيفية لإعداد طالب العلوم الإسلامية, [٣١/٠٧/٢٢ ٠٦:٤٨ م]
وحقيقة الرواية: نقل السنة ونحوها وإسناد ذلك إلى من عزي إليه بتحديث أو إخبار أو نحو ذلك
وشروطها: تحمل راويها لمايرويه بنوع من أنواع التحمل من سماع أو عرض أو إجازة ونحوها
وأنواعها: الاتصال والانقطاع ونحوهما
وأحكامها: القبول والرد
وحال الرواة: العدالة والجرح
وشروطهم: في التحمل وفي الأداء
وأصناف المرويات: المصنفات من مسانيد ومعاجم وغيرها
ومايتعلق بها: هو معرفة اصطلاح أهلها

الدورة الصيفية لإعداد طالب العلوم الإسلامية, [٣١/٠٧/٢٢ ٠٦:٥٧ م]
[ Voice message : Unknown Track ]

الدورة الصيفية لإعداد طالب العلوم الإسلامية, [٣١/٠٧/٢٢ ٠٧:١٨ م]
علم فقه مصطلح الحديث
في الحقيقة هذا العلم بهذا العنوان ليس من مباحث علوم السنة المشهورة والمتعارف عليها في كتب المصطلح وبين أهل الفن ولكنه أصل أصيل منتشرة مسائله في ثنايا كلام أئمة هذا الشأن وهو في الواقع قراءة للدوافع التي جعلت هؤلاء الأئمة يقعدون قواعد المصطلح وشرح لما ذهبوا إليه عند التطبيق مما يحار فيه المبتدي وقد يخفى على المنتهي
والفقه في اللغة العربية الفصيحة هو العلم بالشيء وفهمه ومعرفته معرفة جيدة .
قال تعالى : لهم قلوب لايفقهون بها .(الأعراف 179) أي يعون ويعقلون ويدركون حقيقة الأمور بها .
وعلم مصطلح الحديث ضبطه علماؤه بضوابط وقعدوا له قواعد وطبقوا تلك الضوابط والقواعد على الروايات فقبلوا بعضها وردوا بعضها إلا أنهم اتفقوا أحيانا واختلفوا أخرى وكان مرجع اختلافهم في كثير من الأحايين تفاوتهم في فقه تلك القواعد والضوابط ثم أتى من بعدهم فأشكل عليهم اختلافهم هذا بل أشكل عليهم أحيانا سبب مخالفة بعض هؤلاء الأئمة لبعض القواعد أو الضوابط العامة عند التطبيق والتنزيل على الروايات فخالفوهم وبعضهم أزرى عليهم وبعضهم حاول الخروج من ذلك بتقسيم مناهج المحدثين إلى متقدمين ومتأخرين وكان عمدة هذا الصراع عدم النظر في فقه مصطلح الحديث .
إذن نستطيع أن نخلص مما سبق إلى أهمية هذا العلم وضرورة تحريره والنظر في مسائله حيث إنه يجلي لنا قسطا كبيرا من إشكالات تنزيل قواعد المصطلح في كلام أئمة هذا الشأن ويؤدي إلى قبول كثير من الروايات التي ردت بسبب عدم التأمل في فقه هذه القواعد ولماذا كان وضعها .
والمباحث المتعلقة بهذا العلم كثيرة وهذه بعضها كمثال :
لماذا يشترط العدالة في الراوي
لماذا يشترط الضبط في الراوي
لماذا يشترط الاتصال في السند
لماذا يحسن الضعيف بالمتابعات والشواهد
لماذا يقبل مراسيل بعض التابعين دون غيرهم
لماذا يختلف العلماء في توثيق بعض الرواة
لماذا ترد رواية المبتدع الداعية دون غيره
لماذا تقبل النسخ التفسيرية لبعض الرواة المجروحين
ونحو ذلك من الأسئلة التي تبين عن فقه المصطلح
وقد أفردنا هذا العلم بمصنف غير مكتمل وهذا هو لمن أراد أن يطلع عليه

الدورة الصيفية لإعداد طالب العلوم الإسلامية, [٣١/٠٧/٢٢ ٠٧:١٨ م]
[ File : فقه مصطلح الحديث.pdf ]

الدورة الصيفية لإعداد طالب العلوم الإسلامية, [٣١/٠٧/٢٢ ٠٧:٤٣ م]
[ Voice message : Unknown Track ]

الدورة الصيفية لإعداد طالب العلوم الإسلامية, [٣١/٠٧/٢٢ ٠٧:٤٣ م]
علم التخريج ودراسة الأسانيد
والتخريج اصطلاحا: هو الدلالة على موضع الحديث في مصادره الأصلية التي أخرجته بسنده ثم بيان مرتبته عند الحاجة
ومن الكتب المصنفة في هذا الفن :
أصول التخريج ودراسة الأسانيد للدكتور محمود الطحان
المدخل إلى تخريج الأحاديث والآثار. د /عبد الصمد بن بكر آل عابد.
إجمال طرق التخريج :
الحديث يتكون من شقين سند ومتن ويمكن تخريجه بناء على ذلك
الطريقة الأولى: طريقة تخريج الحديث بالنظر إلى السند.
وذلك عن طريق كتب الأطراف: وهي كتب تساعد على التخريج وَفْق هذه الطريقة؛ واهمها تحفة الأشراف بمعرفة الأطراف
قال المزي: «أما بعد: فإني عزمت على أن أجمع في هذا الكتاب إن شاء الله تعالى أطراف الكتب الستة التي هي عمدة أهل الإسلام وعليها مدار عامة الأحكام
فذكر الصحيحين والسنن الأربعة وما يجري مجراها فكان عدد قرابة العشرين ألف حديث واستغرق 26 سنة في تصنيفه
وكذا عن طريق المسانيد والمعاجم والكتب المسندة
الطريقة الثانية: التخريج بالنظر إلى لفظ الحديث:
وله منهجان :
الأول: التخريج باعتبار أول لفظ الحديث؛ وينقسم إلى قسمين:
أ ـ تقسيم الأحاديث إلى قولية وفعلية؛ وترتيب القولية بحسب أوائلها، والفعلية بحسب المسانيد مثل كتاب (جمع الجوامع للسيوطي)
ب ـ فهرسة أوائل متون الأحاديث بحسب حروف المعجم ومن أشهر المصنفات في ذلك
موسوعة أطراف الحديث النبوي الشريف / اعداد أبو هاجر محمد السعيد بن بسيوني زغلول
الثاني: التخريج باعتبار كل كلمة في الحديث ذات أهمية مثل كتاب المعجم المفهرس لألفاظ الحديث النبوي .
الطريقة الثالثة: التخريج بالنظر إلى موضوع الحديث:
وذلك من خلال المعاني التي اشتمل عليها متن الحديث؛ وتحت أي باب هي. والكتب التي يستفاد منها في هذه الطريقة تنقسم إلى قسمين:
القسم الأول: المصادر الأصيلة المرتبة على الموضوعات ككتب السنة وغيرها
القسم الثاني: كتب يستعان بها في التخريج من المصادر الأصلية بحسب الموضوع، مثل: 1- كتب التخريج: كـ «نصب الراية» للزيلعي، و«إرواء الغليل» للألباني.
2- كتب الأبواب المفهرسة: وهي كتب ذكر فيها أطراف الأحاديث مفهرسة بالإحالة إلى مواطنها في مصادر السنة، مرتبة على الأبواب العلمية، مثل “كنز العمال”،
3- الكشافات الموضوعية: وهو نوع من الفهارس؛ فُهرست فيه رؤوس الموضوعات، والمسائل العلمية وغيرها؛ مثل: كتاب «مفتاح كنوز السنة»
وحاليا أصبح البحث عن تخريج الأحاديث عن طريق الشبكة العنكبوتية ميسرا جدا ولكنه يحتاج لشيء من التمرس في ذلك .

الدورة الصيفية لإعداد طالب العلوم الإسلامية, [٣١/٠٧/٢٢ ٠٧:٥٦ م]
[ Voice message : Unknown Track ]

الدورة الصيفية لإعداد طالب العلوم الإسلامية, [٣١/٠٧/٢٢ ٠٧:٥٦ م]
https://tarhuni.net/category/media/%d8%af%d9%88%d8%b1%d8%a9-%d8%a3%d8%b5%d9%88%d9%84-%d8%b9%d9%84%d9%85-%d8%a7%d9%84%d8%ad%d8%af%d8%a8%d8%ab

الدورة الصيفية لإعداد طالب العلوم الإسلامية, [٣١/٠٧/٢٢ ٠٧:٥٦ م]
[ File : دورة الحديث كاملة.pdf ]

الدورة الصيفية لإعداد طالب العلوم الإسلامية, [٠١/٠٨/٢٢ ٠٥:٥٥ م]
📌المجلس بعد خمس دقائق إن شاء الله، انشروا الرابط إخواني فالدال على الخير له مثل أجر فاعله

https://t.me/minetar

الدورة الصيفية لإعداد طالب العلوم الإسلامية, [٠١/٠٨/٢٢ ٠٦:٠٧ م]
[ Voice message : Unknown Track ]

الدورة الصيفية لإعداد طالب العلوم الإسلامية, [٠١/٠٨/٢٢ ٠٦:٠٩ م]
[ Voice message : Unknown Track ]

الدورة الصيفية لإعداد طالب العلوم الإسلامية, [٠١/٠٨/٢٢ ٠٦:١٠ م]
– سيأتيكُم أقوامٌ يطلبونَ العِلمَ فإذا رأيتُموهم فقولوا لَهُم مَرحبًا مَرحبًا بوصيَّةِ رسولِ اللَّهِ صلَّى اللَّهُ عليهِ وسلَّمَ واقْنوهُم قلتُ للحَكَمِ ما اقْنوهُم قالَ علِّموهُم

الدورة الصيفية لإعداد طالب العلوم الإسلامية, [٠١/٠٨/٢٢ ٠٦:١٠ م]
الراوي : أبو سعيد الخدري | المحدث : الألباني | المصدر : صحيح ابن ماجه | الصفحة أو الرقم : 203 | خلاصة حكم المحدث : حسن

الدورة الصيفية لإعداد طالب العلوم الإسلامية, [٠١/٠٨/٢٢ ٠٦:١٢ م]
[ Voice message : Unknown Track ]

الدورة الصيفية لإعداد طالب العلوم الإسلامية, [٠١/٠٨/٢٢ ٠٦:١٤ م]
[ Voice message : Unknown Track ]

الدورة الصيفية لإعداد طالب العلوم الإسلامية, [٠١/٠٨/٢٢ ٠٦:١٤ م]
[ Voice message : Unknown Track ]

الدورة الصيفية لإعداد طالب العلوم الإسلامية, [٠١/٠٨/٢٢ ٠٦:١٦ م]
[ Voice message : Unknown Track ]

الدورة الصيفية لإعداد طالب العلوم الإسلامية, [٠١/٠٨/٢٢ ٠٦:١٨ م]
[ Voice message : Unknown Track ]

الدورة الصيفية لإعداد طالب العلوم الإسلامية, [٠١/٠٨/٢٢ ٠٦:١٩ م]
[ Voice message : Unknown Track ]

الدورة الصيفية لإعداد طالب العلوم الإسلامية, [٠١/٠٨/٢٢ ٠٦:٢٠ م]
[ Voice message : Unknown Track ]

الدورة الصيفية لإعداد طالب العلوم الإسلامية, [٠١/٠٨/٢٢ ٠٦:٢٢ م]
[ Voice message : Unknown Track ]

الدورة الصيفية لإعداد طالب العلوم الإسلامية, [٠١/٠٨/٢٢ ٠٦:٢٣ م]
[ Voice message : Unknown Track ]

الدورة الصيفية لإعداد طالب العلوم الإسلامية, [٠١/٠٨/٢٢ ٠٦:٢٥ م]
[ Voice message : Unknown Track ]

الدورة الصيفية لإعداد طالب العلوم الإسلامية, [٠١/٠٨/٢٢ ٠٦:٢٦ م]
[ Voice message : Unknown Track ]

الدورة الصيفية لإعداد طالب العلوم الإسلامية, [٠١/٠٨/٢٢ ٠٦:٢٦ م]
[ Voice message : Unknown Track ]

الدورة الصيفية لإعداد طالب العلوم الإسلامية, [٠١/٠٨/٢٢ ٠٦:٢٧ م]
[ Voice message : Unknown Track ]

الدورة الصيفية لإعداد طالب العلوم الإسلامية, [٠١/٠٨/٢٢ ٠٦:٣٠ م]
[ Voice message : Unknown Track ]

الدورة الصيفية لإعداد طالب العلوم الإسلامية, [٠١/٠٨/٢٢ ٠٦:٣٥ م]
[ Voice message : Unknown Track ]

الدورة الصيفية لإعداد طالب العلوم الإسلامية, [٠١/٠٨/٢٢ ٠٦:٣٧ م]
دراسة الأسانيد أو علم قبول الحديث ورده
ونتيجة لهذا العلم نستطيع الجزم بصحة أو عدم صحة نسبة الحديث المروي إلى النبي ﷺ أو غيره أو نحكم له بالحسن أو الضعف.
وفي هذا العلم يقسم الحديث إلى قسمين مقبول ومردود:
الحديث المقبول
أقسام الحديث المقبول أربعة: الصحيح، والحسن، والصحيح لغيره، والحسن لغيره، ولكل واحد منها تعريف وأبحاث عديدة،
تعريف الحديث الصحيح
هو الحديث الذي اتصل سنده بنقل العدل الضابط عن مثله إلى منتهاه من غير شذوذ ولاعلة
والسند هو سلسلة الرواة الذين نقلوا الحديث واحداً عن الآخر حتى يبلغوا به إلى قائله.
قال ابن المبارك: الإسناد عندي من الدين. لولا الإسناد لذهب الدين ولقال من شاء ما شاء.

الدورة الصيفية لإعداد طالب العلوم الإسلامية, [٠١/٠٨/٢٢ ٠٦:٤٥ م]
هذا الضابطُ هو ضابطُ الحديث الصحيح . ونفصِّلُ معنى هذا التعريف فنقول :
– ( ما اتصل إسناده ) : يرادُ به عدم الانقطاع في أيِّ مرحلةٍ من مراحلِ السَّنَدِ . يعني : لم يسقُطْ أحدٌ من هذا الإسنادِ ، وإنما يرويه كلُّ واحدِ عن الآخرِ بدونِ انقطاعٍ .
– ( بنقل العدلِ الضابط ) : أن يكون الراوي في كل مرحلةٍ من مراحلِ السَّنَدِ موصوفاً بالعدالةِ وبالضَّبْطِ .
والعدالة كما ذكرنا قبل : فعلُ الأوامرِ واجتناب النواهي ، فإذا كان الراوي يفعل ما أُمِرَ في الشريعة ويجتنب ما نهي عنه فيما يظهرُ للناسِ وفيما يعرف الناسُ _ لأن القلوب علمُها عند الله _ فهو العدل .
والضابطُ : هو الذي يحفظُ ما يرويهِ ، يعني : إذا سمِعَ شيئاً حفظَه ، سواءٌ حفظه في صدره أو في كتابٍ يرجِعُ إليه عند التحديثِ . ولذلك يقَسِّمُ أهلُ العلمِ الضبطَ إلى ضبطِ صدرٍ وضبطِ كتابٍ ، وتعلمون حديث النبي  : ” نَضَّرَ اللهُ امرَءأً سمِع مقالتي فوعاها فأدّاها كما سمعها ” . فهنا معناه ضبط الصدر الذي تكلمنا عليه الآن .
وأكثرُ أهلِ العلمِ يهتمّون أيضاً بضبطِ الكتابِ ، ولكن كان كثيرٌ من السلف رحمهم الله تعالى لا يكتبون اعتماداً على حفظهم .
هذان الشرطان إذا توفّرا في الراوي ، فهو ( الثقة ) الذي يُعْتَبَرُ حديثُه صحيحاً .
– ( إلى منتهاه ) : لا بدَّ أن يكون هذا الشرطُ متوفرا في كلِّ السلسلة التي جاءَ بها السند ، ولأجلَ هذا نقولُ ( عن العدل الضابط إلى منتهاه ) أي : إلى آخرِ رجلٍ في السلسلةِ الذي إليه ينتهي الإسنادِ وهو صاحبُ الرِّوايةِ سواءٌ كان رسولَ الله  أو الصحابيِّ أو التابعي .
– ( ولا يكون شاذاَّ ولا معلّلاً ) : هذا استثناء مهم جداً في ضابط الحديث الصحيح
– والشّاذُّ : تعريفه عند أهل الحديث وفي اصطلاح المحدثين ؛ هو : ما خالفَ فيه الثِّقَةُ من هو أوْثَقُ منه ، أو ما يُعَبِّرُ عنه بعضُ أهلِ الحديثِ بقوله ( مخالفةُ الثقةِ لما رواهُ الناسُ ) . فإذا كان الرجلُ ثقةً في نفسه وروايته دائماً مقبولةٌ ؛ قد يحدثُ منه في وقتٍ من الأوقاتِ شيءٌ من الخطأِ أو الوهمِ ، وهذا يتبين عندما يخالف غيره من الثقاتِ الذين روَوْا نفسَ الروايةِ سواءٌ كانت هذه المخالَفَةُ في الإسنادِ أو في المتنِ ، فهذا يُسمَّى شاذاًّ .

– أما العلَّةُ : فهي سببٌ خفيٌّ قادحٌ في الحديث مع أن الظاهرَ السلامةَ منه .
وقد تكون العلَّةُ غيرُ قادحةٍ ، فإذا كانت العلةُ غير قادحةٍ فليس هناك إشكالٌ ؛ لأن الحديث يبقى صحيحاً كما هو .
أما العلة التي استثنيناها هنا في تعريف الحديث ؛ فالمرادُ بها العلة القادحة مع أن الظاهرَ السلامة منها . يعني : أنه إذا نظرَ الشخصُ إلى إسنادِ الحديثِ ومتنه لا يجِدُ فيه شيئاً ، ولكنه إذا نظر إليه الناقد البصيرُ الحافظُ الجَهْبَذُ يعرف أن فيه علةً معيَّنةً لم تتبين لمن ليس بهذا المنزِلةِ .

الدورة الصيفية لإعداد طالب العلوم الإسلامية, [٠١/٠٨/٢٢ ٠٦:٤٩ م]
[ Voice message : Unknown Track ]

الدورة الصيفية لإعداد طالب العلوم الإسلامية, [٠١/٠٨/٢٢ ٠٦:٥٠ م]
علم الجرح والتعديل:
هو علم يبحث فيه عن جرح الرواة وتعديلهم بألفاظ مخصوصة لقبول رواياتهم أو عدم قبولها.
والجرح هو ظهور وصف في الراوي يخدش ويثلم في عدالته أو يخل بحفظه أو ضبطه مما يترتب عليه رد روايته أو ضعفها .
والتعديل من العدل وهو الشخص الذي لم يظهر فيه ما يخل بعدالته ومروءته. فهو تزكية الراوي وعده عدلا. مما يترتب عليه قبول روايته .
ومن الكتب المصنفة فيه وهي كثيرة : الجرح والتعديل لابن أبي حاتم ، المجروحون لابن حبان تهذيب الكمال في أسماء الرجال للمزي ومختصراته ، ميزان الاعتدال للذهبي وغير ذلك

الدورة الصيفية لإعداد طالب العلوم الإسلامية, [٠١/٠٨/٢٢ ٠٦:٥٨ م]
[ Voice message : Unknown Track ]

الدورة الصيفية لإعداد طالب العلوم الإسلامية, [٠١/٠٨/٢٢ ٠٦:٥٨ م]
علم رجال الحديث :
علم الرجال ويسمى كذلك بعلم تاريخ الرواة هو العلم الذي يعرف به أحوال كل راو من رواة الحديث من حيث ولادته ووفاته وشيوخه ومن روى عنه وبلادهم وضوابطهم وغير ذلك مما له صلة بتاريخ الرواة وأحوالهم. ولعلم الرجال دور كبير في معرفة درجة الرواية واتصال الأسانيد أو انقطاعها.
والكتب المصنفة في هذا العلم كثيرة منها ماذكرناه في الجرح والتعديل ومنها كتب تحت مسمى التاريخ كالتاريخ الكبير للبخاري وتاريخ بغداد للخطيب وتاريخ دمشق لابن عساكر ومنها ماهو تحت اسم الطبقات مثل الطبقات الكبرى لابن سعد وطبقات الحفاظ للذهبي ونحو ذلك
وقد درج العلماء على تقسيم الرواة إلى طبقات ونضرب مثالا فقط بطبقات الصحابة والتابعين :
أما الصحابة فالمشهور أنهم اثنتا عشرة طبقة :
1- من أسلم قديما بمكة 2- من أسلم بعد إسلام عمر بن الخطاب 3- مهاجرة الحبشة 4- أصحاب العقبة الأولى 5- أصحاب العقبة الثانية 6- المهاجرون قبل دخول النبي صلى الله عليه وسلم المدينة 7- أهل بدر 8- من هاجر بعد بدر 9- أهل بيعة الرضوان 01- من هاجر بعد الحديبية 11- مسلمة الفتح 21- الصبيان والأطفال الذين رأوا النبي صلى الله عليه وسلم يوم الفتح وفي حجة الوداع
عددهم كثير جدا أوصله بعضهم إلى 411 ألفا
أكثرهم رواية: أبو هريرة ثم عائشة ثم أنس ثم ابن عباس ثم ابن عمر ثم جابر ثم أبو سعيد الخدري ثم ابن مسعود ثم عبد الله بن عمرو بن العاص
وأما طبقات التابعين:
فقد جعلها الحاكم في علوم الحديث خمس عشرة طبقة وأولهم من لحق العشرة المبشرين ثم طبقة مسروق والأسود بن يزيد ونحوهما ثم طبقة الشعبي ومن قاربه وآخر طبقة من لقي أنسا من أهل البصرة ونحوه ممن لقي آخر الصحابة موتا في البلدان المختلفة
ومن التابعين من هو من المخضرمين يعني أدرك الجاهلية والإسلام ولم تكتب لهم الصحبة مثل أبي عثمان النهدي وأبي رجاء العطاردي وعمرو بن ميمون
ومن التابعين من ولد في عهد النبي صلى الله عليه وسلم ولم تثبت له رؤية ، مثل يوسف بن عبد الله بن سلام
وقسمهم ابن سعد في كتابه الطبقات غير هذا التقسيم ، وهي مسألة وجهات نظر
ومعرفة التابعين هامة لأن من غفل عنها لم يفرق بين الصحابة والتابعين ولم يفرق أيضا بين التابعين وأتباع التابعين

الدورة الصيفية لإعداد طالب العلوم الإسلامية, [٠١/٠٨/٢٢ ٠٧:٠٣ م]
[ Voice message : Unknown Track ]

الدورة الصيفية لإعداد طالب العلوم الإسلامية, [٠١/٠٨/٢٢ ٠٧:٠٨ م]
[ Voice message : Unknown Track ]

الدورة الصيفية لإعداد طالب العلوم الإسلامية, [٠١/٠٨/٢٢ ٠٧:٠٩ م]
علم علل الحديث:
العلة لغة هي المرض وفي اصطلاح المحدثين سبب غامض يقدح في صحة الحديث مع ظهور السلامة منه.
أما العلل : فالعلة أمرٌ خفِيٌّ يظهرُ لكبار الحفَّاظ ، وقد تكون العلةُ قادحةً في الرواية وقد لا تكون قادحة ًفيها . ومن أنواع العلل : الاضطراب ؛ بأن يضطرب الراوي في روايته سواء كان اضطراباً في إسنادِ الرواية أو اضطراباً في متنها .
كذلك من العلل : الإدراج ؛ وهو دخولُ لفظٍ ليس من متن الرواية وإنما هو من كلامِ أحدِ الرواةِ على لفظ الحديث ، وقد يكون في أول الحديث وقد يكون في آخره .
وممن صنف في العلل ابن المديني والدارقطني وغيرهما
بلا انفعال … خواطر لأحبتي أتباع مايسمى منهج المتقدمين

بلا انفعال … خواطر لأحبتي أتباع مايسمى منهج المتقدمين

الدورة الصيفية لإعداد طالب العلوم الإسلامية, [٠١/٠٨/٢٢ ٠٧:٣٧ م]
[ Voice message : Unknown Track ]

الدورة الصيفية لإعداد طالب العلوم الإسلامية, [٠١/٠٨/٢٢ ٠٧:٣٨ م]
مثال لحديث مسند رواه الخلال في كتابه فضائل سورة الإخلاص مع دراسة سنده وتخريجه والحكم عليه :
قال رحمه الله :
حدثنا يوسـف بن عمر القواس ثنا محمد بن مخلد ثنا أحمد بـن عبد الله الحـداد ثنـا صـبيـح بـن دينـار ثنـا المعافـى بـن عمران عن عمرو بن أبي المقـدام العجلـي قـال : أعطانـي مـروان بـن محمد كتابا فيه عن أبي يحيى أنه حدثه بضعـة وثلاثون ممن يوثـق بهم أنه من قرأ في ليلة النصـف من شـعبان قل هو الله أحد ألف مرة في مائة ركعة لم يمت حتى يرى في منامه مائـة ملـك ؛ ثلاثـون يبشـرونـه بالجنـة ، وثلاثون يؤيسـونه من النار ، وثلاثون يعصـمونـه ، وعشــرة يكيـدوا لـه مـن أعدائه ,
يوسـف بن عمر القواس : الإمام القدوة الرباني المحدث الثقة أبو الفتح البغدادي , قال الخطيب : كان ثقـة زاهـدا صـادقـا , وقـال البرقانـي والأزهري : كان من الأبدال , وقال العتيقي : كان ثقة مسـتجـاب الدعـوة , وقـال الدارقطني كنا نتبرك به وهو صبي , ت 385هـ ) السير 16/474 ، تاريخ بغداد 14/325
محمد بن مخلد : ابن حفص الإمـام الحافـظ الثقـة القـدوة أبوعبـدالله الدوري ثم البغدادي العطـار ، كتـب مـالايوصــف كثـرة مـع الفهـم والمعرفة , قال الدارقطني : ثقة مأمون , وقال الخطيب : كان أحد أهـل الفهـم موثوقا به في العلم , ت 331هـ ) السير 15/256 ، تاريخ بغداد 3/310 ، التذكرة 3/828 (
أحمد بن عبد الله : ابن زياد أبو جعفر الحداد , قـال الخطيـب : كـان ثقة فهما , وقال أبو العباس بن سعيد : كان حافظا صاحب حديث , ت 265هـ ) تاريخ بغداد 4/217 (
صـبيح بن دينار : البلدي ، ذكره العقيلي وذكر أنـه خالـف إسـنـاد حديث ) الضعفاء الكبير 2/217 ، اللسان 3/180 (
المعافى بن عمران : الأزدي الفهمي أبو مسـعود الموصـلي , من رجـال التهذيب , قال الحافظ : ثقة عابد فقيه , ت 185هـ
– عمرو بن أبي المقدام العجلي : واسـم أبـي المقـدام ثابـت فهو عمرو بن ثابت بن هرمز : البكـري أبـو محمـد ابـن أبـي المقـدام الحداد من رجال التهذيب قال الذهبي : متروك , وقـال الحافـظ : ضـعيـف رمـي بالرفض , ت 172هـ) المغني 2/482
مروان بن محمد : إذا كان السنجاري فهو شـيخ يروي عن مالك , قال الـدارقطنـي : ذاهب الحديث, وقال ابن حبان : شـيخ يروي المناكير لايحل الاحتجاج به , وذكرحديثا له وقال : باطل لاأصـل له , قال ابن حجر : ذكره ابن حبان في الثقـات فقال : مسـتقيم الحديث كأنه غفل عنه ، وأظن الجناية ملحقة بالراوي عنه إسحق بن عبد الصمد فقد صرح الدارقطني بأنه هو الذي وضع الحديث ,) المجروحين 3/14 ، اللسان 6/18 ، المغني 2/652 (
وإن كان الطاطري فقد وثقه أبو حاتم وأثنى عليه أحمد ,) الجرح والتعديل 8/275 (
أبو يحيى : أظنه كنى به عن جعفر بن محمد كما يبدو من التخريـج ، وجعفر بن محمد بن علي بن الحسين الهاشـمي المعروف بالصـادق أبو عبدالله من رجال التهذيب , قال الحافظ : صدوق فقيه إمام , ت 148هـ
التخريج :
أخرجه الطبراني في الدعاء 3/ب/5 من طريـق سـهـل بـن محمـد العسـكري عن عمرو بن أبي المقدام به وزاد في الإسـناد بعد أبي يحيى )عن أبيه ( وأخرجه ابن الجوزي في الموضـوعات 2/129 من طريـق علـي بـن عاصـم عن عمرو عن جعفر بن محمد عن أبيه قـال : قـال رســول اللـه صلى الله عليه وسلم ,,,, فذكره بنحوه . وأخرجه الديلمي من طريق محمد بن عبد الرحمن العزرمي عـن عمرو عن محمد بن أبي يحيى قال : حدثني أربعة وثلاثون من أصـحـاب النبـي صلى الله عليه وسلم ,,,,, فذكره ) انظر اللآليء 2/59 (
وله طريق عن ابن عمر مرفوعا أخرجه ابن الجوزي في الموضـوعات 2/128 ،129 من طريق محمد بن مروان عنه به نحوه ,
درجة الإسناد :
موضـوع وفيه عدة آفات ، وقد قال ابن الجوزي بعد روايتـه للطريقين السابقين مع طريــق ثالث للصلاة في نصف شعبان : هذا حديث لانشـك أنه موضـوع ، وجمهور رواته في الطرق الثلاثـة مجاهيـل ، وفيهم ضـعفاء بمره ، والحديث محال قطعا ، وقد رأينا كثيرا ممن يصـلي هذه الصلاة ويتفق قصر الليل فيفوتهم صلاة الفجر ويصـبحون كسـالى ! وقد جعلها جهلة أئمة المسـاجد مع صـلاة الرغائب ونحوها من الصـلوات شـبكة لجمع العوام وطلبا لرياسة التقدم ، وملأ بذكرها القصاص مجالسـهم ، وكل ذلك عن الحق بمعزل ,ا,هـ , وسكت على ذلك السيوطي في اللآلئ

الدورة الصيفية لإعداد طالب العلوم الإسلامية, [٠١/٠٨/٢٢ ٠٧:٥٧ م]
ألقاب ومصطلحات
الحديث الحسن: هو مارواه العدل الذي خف ضبطه بنفس شروط الصحيح
الحديث الضعيف: هو مالم يستوف شروط الصحة ولا الحسن وأقسامه كثيرة ، والحديث الموضوع وهو رواية الكذابين يعتبر قسما منه وصنف أهل العلم كتبا للتحذير من الحديث الضعيف والموضوع ومن ذلك كتاب الموضوعات لابن الجوزي وكتاب تمييز الطيب من الخبيث فيمايدور على ألسنة الناس من الحديث للشيباني وكتاب سلسلة الأحاديث الضعيفة والموضوعة للألباني
الحديث المرفوع: مانسب للنبي صلى الله عليه وسلم
الموقوف: مانسب للصحابي
المقطوع: مانسب للتابعي
المعلق: ماحذف من بداية إسناده واحد أو أكثر
المرسل: مارواه التابعي عن رسول الله صلى الله عليه وسلم ولم يذكر الواسطة
المنقطع: ماسقط من إسناده راو
المعضل: ماسقط من إسناده راويان فأكثر
التدليس: هو أن يروي عمن عاصره مالم يسمع منه موهما أنه سمع منه وله أنواع أخرى
المسند: بكسر النون هو من يروي الحديث بإسناده
المحدث: أعلى درجة من المسند وهو من عرف الأسانيد والعلل وأسماء الرجال والعالي والنازل وحفظ مع ذلك جملة مستكثرة من المتون وسمع الكتب الستة ومسند أحمد وسنن البيهقي ومعجم الطبراني وألف جزء حديثي
الحافظ: أعلى درجة من المحدث وهو من كان مايعرفه من الرجال وتراجمهم وأحوالهم وبلدانهم أكثر من الذين لايعرفهم ، ومقدار حفظه من الحديث مايقارب خمسمائة ألف حديث

الدورة الصيفية لإعداد طالب العلوم الإسلامية, [٠١/٠٨/٢٢ ٠٧:٥٧ م]
[ Voice message : Unknown Track ]

الدورة الصيفية لإعداد طالب العلوم الإسلامية, [٠٢/٠٨/٢٢ ٠٦:٠٨ م]
[ Voice message : Unknown Track ]

الدورة الصيفية لإعداد طالب العلوم الإسلامية, [٠٢/٠٨/٢٢ ٠٦:١١ م]
[ Voice message : Unknown Track ]

الدورة الصيفية لإعداد طالب العلوم الإسلامية, [٠٢/٠٨/٢٢ ٠٦:١٢ م]
[ Voice message : Unknown Track ]

الدورة الصيفية لإعداد طالب العلوم الإسلامية, [٠٢/٠٨/٢٢ ٠٦:١٣ م]
[ Voice message : Unknown Track ]

الدورة الصيفية لإعداد طالب العلوم الإسلامية, [٠٢/٠٨/٢٢ ٠٦:١٥ م]
[ Voice message : Unknown Track ]

الدورة الصيفية لإعداد طالب العلوم الإسلامية, [٠٢/٠٨/٢٢ ٠٦:١٧ م]
[ Voice message : Unknown Track ]

الدورة الصيفية لإعداد طالب العلوم الإسلامية, [٠٢/٠٨/٢٢ ٠٦:١٨ م]
[ Voice message : Unknown Track ]

الدورة الصيفية لإعداد طالب العلوم الإسلامية, [٠٢/٠٨/٢٢ ٠٦:٣٠ م]
[ Voice message : Unknown Track ]

الدورة الصيفية لإعداد طالب العلوم الإسلامية, [٠٢/٠٨/٢٢ ٠٦:٣٢ م]
يُطْلَقُ مُصْطَلَحُ (غَرِيبِ الحَدِيثِ) فِي بَابِ عِلْمِ الرِّوايَةِ، وَبَابِ أَنْواعِ الحَدِيثِ.
فُيطْلَقُ غَرِيبُ الحَدِيثِ بمعنى الحديث الغريب وَيُرادُ بِهِ الحديث الفرد
وَقَدْ يُطْلَقُ مُصْطَلَحُ حديث غريب فِي بَابِ العِلَلِ وَبَابِ الجَرْحِ وَيَقْصِدونَ بِهِ: ضعفا في الحديث
ونحن هنا نقصد بعلم غريب الحديث :
العلم الذي يبحث في بيان ما خفي معناه من الحديث الشريف بإيراد الغريب من الألفاظ وشرح معناها .
عرفه ابن الصلاح بأنه: عبارة عمَّا وقع في متون الأحاديث من الألفاظ الغامضة البعيدة من الفهم لقلة استعمالها،
وهو فن خاص بالمتن دون السند ولا يختص بالمحدثين، وإنما يمتد إلى خارج الصنعة الحديثية ويدخل في إعمال الفكر والأفهام للمعاني الخافية من الألفاظ النبوية،
ولما سئل الإمام أحمد عن حرف من غريب الحديث، فقال: سلوا أصحاب الغريب، فإني أكره أن أتكلم في قول رسول الله صلى الله عليه وسلم بالظن فأخطئ.

الدورة الصيفية لإعداد طالب العلوم الإسلامية, [٠٢/٠٨/٢٢ ٠٦:٣٩ م]
طبيعة علم غريب الحديث:
سعة هذا العلم وعدم الإحاطة به راجع إلى كثرة طرق الأحاديث وخضوعها للرواية بالمعنى، فقد كان النبي –صلى الله عليه وسلم- يقول القول فيسمعه منه قبائل شتى على اختلاف لهجاتهم واستعمالاتهم، فربما حفظ أحدهم المضمون منه عليه الصلاة والسلام، ثم عبر عنه بألفاظه المستعملة في قبيلته وما اشتهر في زمانه، ولأجل هذا قال أبو عبيد: “أعيانا أن نعرف -أو نحصي- غريبَ حديث رسول الله صلى الله عليه وسلم”.
من أهم أسباب وجود الغموض في متن الحديث ما يلي:
1-قلة دوران اللفظ على الألسنة وندرة استعماله
2-طبيعة حديث النبي صلى الله عليه وسلم وما خص به من مجامع الكلم
3- البعد الزمني

أهمية معرفة غريب الحديث :
قال ابن الصلاح :“هذا فن مهم، يقبح جهله بأهل الحديث خاصة، ثم بأهل العلم عامة، والخوض فيه ليس بالهين، والخائض فيه حقيق بالتحري جدير بالتوقي”
ومن التوقي ما روي عن الأصمعى إمام اللغة أنه سئل عن تفسير قول رسول الله صلى الله عليه وسلم:” والجار أولى بسقبه ” فقال: أنا لا أفسر حديث رسول الله ولكن العرب تزعم أن السقب: الَّلزيق”
ولذا يجب لمن يخوض فيه أن يكون متضلعا في العربية وعلم الشرع معا.
قال السخاوي : ولا يجوز حمل الألفاظ الغريبة من الشارع على ما وجد فيه أصل كلام العرب دائما ، بل لابد من تتبع كلام الشارع والمعرفة بأنه ليس مراد الشارع من هذه الألفاظ إلا ما في لغة العرب،
فوائده :
تفسير الحديث ومعرفة جميع ألفاظه وتفسيرها تفسيرًا عميقًا،
تحديد الألفاظ التي لم يذكرها الرّسول -عليه السلام-، فربما تكون هذه اللّفظة أضيفت من قِبل راوٍ ليس بثقة،
المحافظة على متن الحديث من التّصحيف والتّحريف،
المصنفات في علم غريب الحديث :
أول كتاب وصلنا في غريب الحديث هو كتاب “غريب الحديث” لأبي عبيد القاسم بن سلام ت224هـ
ويوجد كتب عدة بنفس المسمى لابن قتيبة والحربي والخطابي وغيرهم
وأوسعها كتاب “النهاية في غريب الحديث” لأبي السعادات ابن الأثير ت606هـ،

أمثلة :
المَرَابض: في مسند أحمد وأصله في صحيح مسلم عن أبي هريرة عن النبي صلى الله عليه و سلم قال: (إذا لم تجدوا إلا مرابض الغنم ومعاطن الإبل فصلوا في مرابض الغنم ولا تصلوا في معاطن الإبل)، ذكر ابن حجر أن مرابض الغنم جمع مربض وهو: موضع إقامتها على الماء، وقال أهل اللغة: هي مباركها ومواضع مبيتها ووضعها أجسادها على الأرض للاستراحة.
الرُّوَيْبِضَة: جاء في الحديث الذي رواه أحمد وابن ماجة وغيرهما عن أنس: (وتنطق الرُّوَيْبِضَة) فهو: الرجل التافه الحقير، وسمي بذلك لأنه يَرْبُض بالأرض؛ لقلته وحقارته لا يؤبه له، وحديث: (أنا زعيم ببيت في رَبَضِ الجنة) رواه ابن حبان وابن خزيمة وغيرهم، والرَّبَض: ما حَولَ المدينة؛ ومسكن كلِّ قومٍ رَبَض.
وِكَاءُ السَّهْ: ورد عند أصحاب السنن عن علي بن أبي طالب رضي الله عنه قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: (وِكَاءُ السَّهْ العَيْنَان، فمن نام فليتوضأ)، قال ابن سِيْدَه: “وكلُّ ما شُدَّ رأسُه من وعاء ونحوه وِكَاءٌ”.
قال أبو عبيد: “السه” حلقة الدبر، قال: وأصل الوكاء الخيط الذي يشد به رأس القربة، فجعل النبي -صلى الله عليه وسلم- اليقظة للعين بمنزلة الوِكَاء للقِرْبة، فإذا نامت العينان استرخى ذلك الوكاء، وحصل منه الحدث والريح أ.هـ

الدورة الصيفية لإعداد طالب العلوم الإسلامية, [٠٢/٠٨/٢٢ ٠٦:٤١ م]
[ Voice message : Unknown Track ]

الدورة الصيفية لإعداد طالب العلوم الإسلامية, [٠٢/٠٨/٢٢ ٠٦:٥١ م]
[ Voice message : Unknown Track ]

الدورة الصيفية لإعداد طالب العلوم الإسلامية, [٠٢/٠٨/٢٢ ٠٦:٥٢ م]
بلاغة الحديث :
من خصائص النبي صلى الله عليه وسلم أنه أوتي جوامع الكلم وهذه هبة من الله له وهو أفصح العرب ومن أفصح قبائل العرب وهي قريش وصدق الله إذ يقول: ”وَمَا يَنطِقُ عَنِ الْهَوَى* إِنْ هُوَ إِلَّا وَحْيٌ يُوحَى”
وذكر الرافعي في (إعجاز القرآن والبلاغة النبوية) أهم مميزات كلامه ـــ صلى الله عليه وسلم ــــ وأفاد بأن مبنى ذلك على ثلاثة أسس بلاغية هي: الخلوص، والقصد، والاستيفاء.
1ـ أما الأول فهو في اللغة كيف يخلص إلى المعنى بطريقة بديعة،
. 2ـ والقصد الإيجاز وهو التعبير عن المعنى تاما بأقل الألفاظ
. 3ـ وهو الاستيفاء، الذي يخرج به الكلام ــــ على حذف فضوله وإحكامه مبسوط المعنى بأجزائه ليس فيها اضطراب ولا إحالة
ولاجتماع تلك الثلاثة في كلامه ـــ صلى الله عليه وسلم ــــ وبناء بعضها على بعض، سلم هذا الكلام العظيم من التعقيد والخطل والحشو .
ومن أمثلة ذلك قوله :
(إنما الأعمال بالنيات)، (الدين النصيحة)، (الحلال بين والحرام بين وبينهما أمور متشابهات)، (وقوله في معنى الإحسان: أن تعبد الله كأنك تراه، فإن لم تكن تراه فإنه يراك)، (المرء مع من أحب)، (الصبر عند الصدمة الأولى)، وقوله لما سئل عن البحر (هو الطهور ماؤه الحل ميتته)… إلى ما لا يحصيه العد من كلامه ـــ صلى الله عليه وسلم،
ومن الكتب المصنفة في ذلك غير كتاب الرافعي :
البلاغة النبوية لمحمد رجب البيومي ومثله للبازمول
والبلاغة النبوية دراسة تطبيقية محمد عبد الحليم غنيم

الدورة الصيفية لإعداد طالب العلوم الإسلامية, [٠٢/٠٨/٢٢ ٠٧:١٠ م]
[ Voice message : Unknown Track ]

الدورة الصيفية لإعداد طالب العلوم الإسلامية, [٠٢/٠٨/٢٢ ٠٧:١٢ م]
[ Voice message : Unknown Track ]

الدورة الصيفية لإعداد طالب العلوم الإسلامية, [٠٢/٠٨/٢٢ ٠٧:١٢ م]
علم مختلف الحديث ومشكله :
الفرق بين مشكل الحديث ومختلف الحديث
مشكل الحديث : أحاديث مروية عن رسول الله صلى الله عليه وسلم، بأسانيد مقبولة، يوهِم ظاهرها معانيَ مستحيلة، أو معارضة لقواعدَ شرعية ثابتة” وهو يتناول كل إشكال يطرأ على الحديث .
ويمكن القول أيضا أن علم مشكل الحديث هو العلم الذي يبين تأويل مشكل من الحديث النبوي وإن لم يعارض حديثا آخر.
وأما مختلف الحديث : هو أن يأتي حديثان متضادان في المعنى ظاهرًا، فيوفق بينهما، أو يرجح أحدهما” فهو خاص بالأحاديث التي يُوهِمُ ظاهرها الاختلاف فيما بينها وحسب .
والفرق بين النوعين واضح وبيِّن؛ فبينهما عموم وخصوص، فكلا النوعين يدرسان ما قد يجده الناظر من تعارض في فهم الأحاديث الشريفة، فأما مصطلح “مختلف الحديث” فيختص بالنظر في التعارض بين الأحاديث فقط، وأما مصطلح “مشكل الحديث” فيعم جميع أنواع التعارض التي يمكن أن توجد مما يعارض معنى من معاني الحديث الشريف ومفهومه مع ظاهر القرآن الكريم، أو الواقع، أو التاريخ، أو السنن الكونية، وقد يكون الحديث مشكلًا في ذاته من غير وجود معارض له؛ فكل مختلف مشكل، وليس كل مشكل مختلفًا.
وهو علم مهم مفيد لإزالة كثير من الشبهات .
وممن كتب فيه ابن قتيبة النيسابوري في كتابه (تأويل مختلف الحديث) وأبو جعفر الطحاوي في كتابه (مشكل الآثار) وابن فورك في كتابه (مشكل الحديث). وغيرهم

الدورة الصيفية لإعداد طالب العلوم الإسلامية, [٠٢/٠٨/٢٢ ٠٧:٢٨ م]
[ Voice message : Unknown Track ]

الدورة الصيفية لإعداد طالب العلوم الإسلامية, [٠٢/٠٨/٢٢ ٠٧:٣٢ م]
مثال للإشكال :
في حديث شكاية الصحابة من الوسوسة”معناه: أن صريح الإيمان هو الذي يمنعكم من قبول ما يلقيه الشيطان في أنفسكم والتصديق به حتى يصير ذلك وسوسة لا يتمكن في قلوبكم، ولا تطمئن إليه أنفسكم، وليس معناه أن الوسوسة نفسها صريح الإيمان؛ وذلك أنها إنما تتولد من فعل الشيطان وتسويله، فكيف يكون إيمانًا صريحًا؟!”
حين شرح الإمام الخطابي رحمه الله حديث أبي سعيد عن النبي صلى الله عليه وسلم قال: ((لا تصاحب إلا مؤمنًا، ولا يأكل طعامك إلا تقي)) ظهر له تعارض لفظ: “تقي” مع لفظ “الأسير” في الآية الكريمة التي يثني فيه الله تبارك وتعالى على من يطعم الطعام، ولا يمكن للأسير أن يكون مسلمًا، فضلًا عن أن يكون تقيًّا؛ لذلك ذهب – رحمه الله – إلى توجيه معنى الإطعام الوارد في الحديث فقال – رحمه الله -: “هذا إنما جاء في طعام الدعوة دون طعام الحاجة؛ وذلك أن الله سبحانه قال: ﴿ وَيُطْعِمُونَ الطَّعَامَ عَلَى حُبِّهِ مِسْكِينًا وَيَتِيمًا وَأَسِيرًا ﴾ ومعلوم أن أَسْرَاهم كانوا كفارًا غير مؤمنين ولا أتقياء”

مثال للاختلاف :
حديث ((لا عدوى ولا طيرة ولا هامة ولا صفر)) الحديث متفق عليه معارض بحديث: ((لا يورد ممرض على مصح)) أخرجه البخاري معلقاً، وحديث: ((فر من المجذوم فرارك من الأسد)) هذه أحاديث متضادة في الظاهر، حديث: ((لا عدوى ولا طيرة)) هذا ينفي العدوى، حديث: ((فر من المجذوم فرارك من الأسد)) قد يفهم منه أن مخالطة الصحيح للمريض تؤثر في السليم وهذه هي العدوى التي يثبتها الأطباء،
وقد اختلف العلماء في التعامل مع الحديثين وقد بينا وجهة الجمع بينهما في رسالة هل هناك عدوى فيراجع هناك

الدورة الصيفية لإعداد طالب العلوم الإسلامية, [٠٢/٠٨/٢٢ ٠٧:٣٢ م]

هل هناك عدوى ؟ والخوف من كورونا ..والرد على هيئة كبار العلماء

الدورة الصيفية لإعداد طالب العلوم الإسلامية, [٠٢/٠٨/٢٢ ٠٧:٣٤ م]
أهمية علم مختلف الحديث ومشكله :
1) أنَّ فهم الحديث النبويّ الشريف فهماً سليماً، واستنباط الأحكام الشرعية من السنة النبويّة استنباطاً صحيحاً لا يتم إلا بمعرفة هذا العلم ، يقول ابن حزم رحمه الله تعالى: “وهذا من أدق ما يمكن أن يعترض أهل العلم من تأليف النصوص وأغمضه وأصعبه”
2) أنَّ النظر في طرق العلماء ومناهجهم في دفع إيهام الاضطراب عن أحاديث المصطفى صلى الله عليه وسلم يُنمّي لدى طالب العلم ملكة في التعامل مع النصوص الشرعية، وكذلك يربيه على تقديس وتعظيم وإجلال الوحي كتاباً وسنةً فلا يرد منها شيئاً، بل يجتهد في طلب التوفيق و الجمع بينها؛ وذلك لعلمه أن نصوص الوحي لا تتعارض بحال. قال ابن القيم رحمه الله تعالى: (فصلوات الله وسلامه على من يصدّق كلامه بعضه بعضاً، ويشهد بعضه لبعض، فالاختلاف والإشكال والاشتباه إنما هو في الأفهام، لا فيما خرج من بين شفتيه من الكلام، والواجب على كل مؤمن أن يَكِلَ ما أشكل عليه إلى أصدق قائل، ويعلم أن فوق كل ذي علم عليم)
والاختلاف الحقيقي لا يمكن وقوعه في الأحاديث النبوية؛ لأنها وحي من الله تعالى قال الله سبحانه: (وَمَا يَنْطِقُ عَنِ الْهَوَى إِنْ هُوَ إِلا وَحْيٌ يُوحَى) وقال تعالى] وَلَوْ كَانَ مِنْ عِنْدِ غَيْرِ اللَّهِ لَوَجَدُوا فِيهِ اخْتِلافاً كَثِيراً[
قال شيخ الإسلام ابن تيمية رحمه الله: (لا يجوز أن يوجد في الشرع خبران متعارضان من جميع الوجوه، وليس مع أحدهما ترجيح يقدم به)
أما الاختلاف الظاهري: وهو وهم يكون في ذهن الناظر، ولا وجود له في الواقع فله أسباب عديدة
قال ابن القيم : (ونحن نقول لا تعارض بحمد الله بين أحاديثه الصحيحة، فإذا وقع التعارض، فإما أن يكون أحد الحديثين ليس من كلامه صلى الله عليه وسلم، وقد غلط فيه بعض الرواة مع كونه ثقة ثبتاً، فالثقة يغلط، أو يكون أحد الحديثين ناسخاً للآخر، إذا كان مما يقبل النسخ، أو التعارض في فهم السامع لا في نفس كلامه صلى الله عليه وسلم )

الدورة الصيفية لإعداد طالب العلوم الإسلامية, [٠٢/٠٨/٢٢ ٠٧:٣٤ م]
طريقة أهل العلم في التعامل مع مختلف الحديث :
1- الجمع بين الحديثين: لاحتمال أن يكون بينهما عموم وخصوص، أو إطلاق وتقييد، أو مجمل ومبين
2- النسخ: إن لم يمكن الجمع بين الحديثين، نُظِر في التاريخ؛ لمعرفة المتأخر من المتقدم، فيكون المتأخر ناسخاً للمتقدم
3- الترجيح: إن لم يمكن الجمع، ولم يقم دليل على النسخ، وجب المصير إلى الترجيح الذي هو تقوية أحد الحديثين على الآخر بدليل
4- التوقف: إذا تعذر كل ما تقدم من الجمع والنسخ والترجيح فإنه يجب التوقف حينئذ عن العمل بأحد الحديثين حتي يتبين وجه الترجيح.

الدورة الصيفية لإعداد طالب العلوم الإسلامية, [٠٢/٠٨/٢٢ ٠٧:٤٨ م]
[ Voice message : Unknown Track ]

الدورة الصيفية لإعداد طالب العلوم الإسلامية, [٠٢/٠٨/٢٢ ٠٧:٤٩ م]
أسباب ورود الحديث :
هو العلم الذي يبحث في الأسباب التي دعت النبيّ -عليه الصّلاةُ والسّلام- إلى ذكره للحديث ، فقد يكون السّبب سؤالاً، أو حادثة، أو قصّة .
وهو مثل ماذكرناه في أسباب النزول بالنسبة للقرآن وأهميته كأهمية أسباب النزول فبه يعرف معنى الحديث على وجهه الصحيح .
وأسباب ورود الحديث قد تُذكر في الحديث نفسه وقد لاتذكر فيه ولكن قد تذكر في بعض طُرقه .
ومن الأمثلة على سبب ورود الحديث قول النبيّ -عليه الصّلاةُ والسّلام-: (فاطِمَةُ بَضْعَةٌ مِنِّي، فمَن أغْضَبَها أغْضَبَنِي)
فكان سبب ورود الحديث؛ خِطبة علي -رضيَ الله عنه- ابنة أبي جهل على فاطمة -رضيَ الله عنها .
وقول النبيّ -عليه الصّلاةُ والسّلام-: (مَن سَنَّ في الإسْلَامِ سُنَّةً حَسَنَةً، فَعُمِلَ بهَا بَعْدَهُ، كُتِبَ له مِثْلُ أَجْرِ مَن عَمِلَ بهَا، وَلَا يَنْقُصُ مِن أُجُورِهِمْ شيءٌ، وَمَن سَنَّ في الإسْلَامِ سُنَّةً سَيِّئَةً، فَعُمِلَ بهَا بَعْدَهُ، كُتِبَ عليه مِثْلُ وِزْرِ مَن عَمِلَ بهَا، وَلَا يَنْقُصُ مِن أَوْزَارِهِمْ شيءٌ)، فبيّن سبب الورود وهو قدوم الفقراء وحث النبي صلى الله عليه وسلم على الصدقة فتصدق البعض فتسارع الناس بعدهم أنّ المقصود من السّنة هنا الشيء الذي له أصل في الدّين.
ومن أشهر مايذكر في ذلك حديث أفطر الحاجم والمحجوم فقد جاء في بعض رواياته وإن كان فيها ضعف أن سبب ورود الحديث أنهما كانا يغتابان أثناء الحجامة فتبين من ذلك أن الفطر بسبب الغيبة وليس بسبب الحجامة وهو ماذهب إليه جمع من العلماء وهو يزيل إشكالات كبيرة في تلك المسألة .
المصنفات في هذا العلم :
ذكر السخاويّ أنّ المُصنفات فيه تزيد على المئة وأول من صنف فيه أبو حفص العكبري،
ومن أشهر من ألف فيه الإمام السّيوطيّ في كتابه: “اللّمع في أسباب ورود الحديث”.

الدورة الصيفية لإعداد طالب العلوم الإسلامية, [٠٢/٠٨/٢٢ ٠٧:٥٩ م]
[ Voice message : Unknown Track ]

الدورة الصيفية لإعداد طالب العلوم الإسلامية, [٠٣/٠٨/٢٢ ٠٦:٠٥ م]
[ Voice message : Unknown Track ]

الدورة الصيفية لإعداد طالب العلوم الإسلامية, [٠٣/٠٨/٢٢ ٠٦:٠٧ م]
[ Voice message : Unknown Track ]

الدورة الصيفية لإعداد طالب العلوم الإسلامية, [٠٣/٠٨/٢٢ ٠٦:١٠ م]
[ Voice message : Unknown Track ]

الدورة الصيفية لإعداد طالب العلوم الإسلامية, [٠٣/٠٨/٢٢ ٠٦:١٤ م]
[ Voice message : Unknown Track ]

الدورة الصيفية لإعداد طالب العلوم الإسلامية, [٠٣/٠٨/٢٢ ٠٦:١٥ م]
علم شرح الحديث هو من علوم الحديث وهو العلم المتعلق بشرح الأحاديث النبوية وبيان معانيها ومقاصدها وما يتعلق بها من الأحكام، مع بيان أقوال العلماء في ذلك.
ويسمى هذا العلم ب‍‍فقه الحديث، أو علم شرح الحديث، أو علم معاني الحديث، أو علم أصول تفسير الحديث.
وهو يعنى بثلاثة جوانب :
ما يتعلق بالإسناد، من حيث التخريج وبيان درجة الحديث، والتعريف بالرواة، وضبط ما يحتاج إلى ضبط من ذلك
ما يتعلق ببيان معاني ألفاظ الحديث بالرجوع إلى كتب الغريب واللغة.
بيان المراد بالحديث، وهذا هو فقه الحديث .

الدورة الصيفية لإعداد طالب العلوم الإسلامية, [٠٣/٠٨/٢٢ ٠٦:١٦ م]
أقسام علم شرح الحديث
1- الشرح الموضوعي:
وفي هذا النهج يقوم الشارح بدراسة الإسناد والمتن، ويصنف الأحاديث إلى موضوعات أو مسائل أو مباحث… فيجمع كل ما يتعلق بموضوعٍ معين من أحاديث.
2- الشرح الموضعي، أو الشرح بالقول:
ويتناول فيه الشارح مواضع معينة في متن الحديث، أو حتى في سنده، ويبدأها بكلمة “وقوله”، ثم يشرح اللفظ المعني، أو العبارة المبهمة
3- الشرح المزجي: وهي أن يمزج الشارح الكلمة أو العبارة الغريبة في الحديث بعبارة من عنده، بحيث إذا قرأ القارئ هذا المزج يفهم معنى الكلمة.

الدورة الصيفية لإعداد طالب العلوم الإسلامية, [٠٣/٠٨/٢٢ ٠٦:١٧ م]
من أسباب تأخر علم شرح الحديث :
– كانت همم العلماء منكبةً على جمع الأحاديث، دون التطرق لشرحها.
– عدم ضرورته الكبيرة؛ وذلك في الزمن القريب من زمن النبوة، فكانوا يفهمونه بيسر
– كره بعض الأئمة أن يذكر بجانب كلام رسول الله ﷺ كلامٌ غيره.

أقوال في أهمية علم شرح الحديث
قال ابن الصلاح :
” لا ينبغي لطالب الحديث أن يقتصر على سماع الحديث، وكتبه دون معرفته وفهمه، فيكون قد أتعب نفسه من غير أن يظفر بطائل، وبغير أن يحصل في عداد أهل الحديث. ”
وقال الخطابي :
” ومن أتعب نفسه في السماع وجمع الإجازات، ولا حظ له في فن الدراية؛ فهو عاميٌّ في صورة طالب علم. ”

الدورة الصيفية لإعداد طالب العلوم الإسلامية, [٠٣/٠٨/٢٢ ٠٦:١٩ م]
ينبغي على شارح الأحاديث :
أن يأتي بالنصوص الحديثية ورواتها أثناء شرحه؛ مضبوطة ومشكولة وشرح مصطلحات نقل الرواية. وتعريف بالصحابي
إظهار لطائف الأسانيد مثل وجود انقطاع في السند، أو تدليس، أو إرسال ونحوه
إظهار درجة الحديث من خلال أقوال علماء الحديث الموثوقين، مع بيان مسوغات ذلك .
ذكر مناسبة ورود الحديث إذا توافرت.
الاهتمام بغرائب ألفاظ الحديث، والوصول لمعاني المفردات
توضيح المبهمات الواردة في نص الحديث
توضيح أهم ما يستخرج من الحديث من قضايا فقهية، ومسائل عقدية، وتربية أخلاقية، ولغوية وعلمية وغيرها

الدورة الصيفية لإعداد طالب العلوم الإسلامية, [٠٣/٠٨/٢٢ ٠٦:٢٧ م]
[ Voice message : Unknown Track ]

الدورة الصيفية لإعداد طالب العلوم الإسلامية, [٠٣/٠٨/٢٢ ٠٦:٢٨ م]
أهم المؤلفات في شرح الكتب الستة :
فتح الباري للحافظ ابن حجر العسقلاني . وفتح الباري للعلامة ابن رجب الحنبلي .
وكلاهما شرح لصحيح البخاري .
المنهاج شرح صحيح مسلم بن الحجاج للإمام النووي . والمفهم لما أشكل من تلخيص صحيح مسلم للإمام القرطبي .
وكلاهما شرح لصحيح مسلم .
معالم السنن للخطابي . وتهذيب سنن أبي داود للعلامة ابن القيم . وعون المعبود شرح سنن أبي داود للشيخ محمد شمس الحق العظيم أبادي .
وثلاثتها شروح لسنن أبي داود .
عارضة الأحوذي شرح سنن الترمذي لابن العربي المالكي . وتحفة الأحوذي شرح سنن الترمذي للمباركفوري .
حاشية السيوطي على سنن النسائي .
حاشية السندي على سنن ابن ماجه .

ويضاف إلى ذلك :
” الفتح الرباني ” للشيخ أحمد عبد الرحمن البنا رتب فيه أحاديث مسند الإمام أحمد ترتيبا موضوعيا وشرحها حسب ماتيسر له
ومن كتب الشروح الجامعة :
فيض القدير شرح الجامع الصغير لعبد الرؤوف المناوي ، وهو من أوسع الشروح التي
تكلمت على أكبر عدد من الأحاديث ، وهي أحاديث كتاب ” الجامع الصغير ” للسيوطي

الدورة الصيفية لإعداد طالب العلوم الإسلامية, [٠٣/٠٨/٢٢ ٠٦:٣٤ م]
[ Voice message : Unknown Track ]

الدورة الصيفية لإعداد طالب العلوم الإسلامية, [٠٣/٠٨/٢٢ ٠٦:٣٦ م]
[ Voice message : Unknown Track ]

الدورة الصيفية لإعداد طالب العلوم الإسلامية, [٠٣/٠٨/٢٢ ٠٦:٣٦ م]
أهمّ شروح الحديث المؤلَّفة فى الهند وباكستان فى القرن الرابع …

أهمّ شروح الحديث المؤلَّفة فى الهند وباكستان فى القرن الرابع عشر الهجريّ

الدورة الصيفية لإعداد طالب العلوم الإسلامية, [٠٣/٠٨/٢٢ ٠٦:٤١ م]
[ Voice message : Unknown Track ]

الدورة الصيفية لإعداد طالب العلوم الإسلامية, [٠٣/٠٨/٢٢ ٠٦:٤١ م]
موسوعة شروح الحديث المختصرة الإصدار الأول عليه شروحات العلماء السابقين.
والإصدار الثاني يعتني بشروحات المشايخ المعاصرين مثل
شرح التجريد الصريح لأحاديث الجامع الصحيح – عبد الكريم الخضير
شرح صحيح البخاري – عبد الكريم الخضير
شرح سنن الترمذي – عبد الكريم الخضير
شرح الموطأ – عبد الكريم الخضير
شرح جامع الترمذي – الراجحي
شرح سنن ابن ماجة – الراجحي
شرح سنن النسائي – الراجحي
شرح صحيح ابن حبان – الراجحي
شرح صحيح ابن خزيمة – الراجحي
شرح سنن أبي داود للعباد

الدورة الصيفية لإعداد طالب العلوم الإسلامية, [٠٣/٠٨/٢٢ ٠٦:٤٦ م]
مثال من كتاب فتح الباري :
قال البخاري : باب حلاوة الإيمان
حدثنا محمد بن المثنى قال حدثنا عبد الوهاب الثقفي قال حدثنا أيوب عن أبي قلابة عن أنس بن مالك رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه وسلم قال ثلاث من كن فيه وجد حلاوة الإيمان أن يكون الله ورسوله أحب إليه مما سواهما وأن يحب المرء لا يحبه إلا لله وأن يكره أن يعود في الكفر كما يكره أن يقذف في النار

قال الشارح وهو الحافظ ابن حجر :
قوله : ( باب حلاوة الإيمان ) مقصود المصنف أن الحلاوة من ثمرات الإيمان . ولما قدم أن محبة الرسول من الإيمان أردفه بما يوجد حلاوة ذلك .
قوله : ( حدثنا محمد بن المثنى ) هو أبو موسى العنزي بفتح النون بعدها زاي ، قال حدثنا عبد الوهاب هو ابن عبد المجيد ، حدثنا أيوب هو ابن أبي تميمة السختياني بفتح السين المهملة على الصحيح وحكي ضمها وكسرها ، عن أبي قلابة بكسر القاف وبباء موحدة .
قوله : ( ثلاث ) هو مبتدأ والجملة الخبر ، وجاز الابتداء بالنكرة لأن التنوين عوض المضاف إليه ، فالتقدير ثلاث خصال ، ويحتمل في إعرابه غير ذلك .
قوله : ( كن ) أي : حصلن ، فهي تامة . وفي قوله ” حلاوة الإيمان ” استعارة تخييلية ، شبه رغبة المؤمن في الإيمان بشيء حلو وأثبت له لازم ذلك الشيء وأضافه إليه ، وفيه تلميح إلى قصة المريض والصحيح لأن المريض الصفراوي يجد طعم العسل مرا والصحيح يذوق حلاوته على ما هي عليه ، وكلما نقصت الصحة شيئا ما نقص ذوقه بقدر ذلك ، فكانت هذه الاستعارة من أوضح ما يقوي استدلال المصنف على الزيادة والنقص . قال الشيخ أبو محمد بن أبي جمرة : إنما عبر بالحلاوة لأن الله شبه الإيمان بالشجرة في قوله تعالى مثلا كلمة طيبة كشجرة طيبة فالكلمة هي كلمة الإخلاص ، والشجرة أصل الإيمان ، وأغصانها اتباع الأمر واجتناب النهي ، وورقها ما يهتم به المؤمن من الخير ، وثمرها عمل الطاعات ، وحلاوة الثمر جني الثمرة ، وغاية كماله تناهي نضج الثمرة وبه تظهر حلاوتها .
قوله : ( أحب إليه ) منصوب لأنه خبر يكون ، قال البيضاوي : المراد بالحب هنا الحب العقلي الذي هو إيثار ما يقتضي العقل السليم رجحانه وإن كان على خلاف هوى النفس ، كالمريض يعاف الدواء بطبعه فينفر عنه ، ويميل إليه بمقتضى عقله فيهوى تناوله ، فإذا تأمل المرء أن الشارع لا يأمر ولا ينهى إلا بما فيه صلاح عاجل أو خلاص آجل ، والعقل يقتضي رجحان جانب ذلك ، الخ
ثم قال :
( فائدة ) : فيه إشارة إلى التحلي بالفضائل والتخلي عن الرذائل ، فالأول من الأول والأخير من الثاني . وقال غيره : محبة الله على قسمين فرض وندب .. إلخ كلامه رحمه الله على هذا المنوال

الدورة الصيفية لإعداد طالب العلوم الإسلامية, [٠٣/٠٨/٢٢ ٠٦:٥٠ م]
[ Voice message : Unknown Track ]

الدورة الصيفية لإعداد طالب العلوم الإسلامية, [٠٣/٠٨/٢٢ ٠٧:٠٣ م]
[ Voice message : Unknown Track ]

الدورة الصيفية لإعداد طالب العلوم الإسلامية, [٠٣/٠٨/٢٢ ٠٧:١٠ م]
مفهوم فقه الحديث
إنّ فقه الحديث مصطلح يطلق على الاشتغال بدلالات متن الحديث النّبويّ الّتي تشير إلى الأحكام الفقهية ،
وهو لا شك من أهم العلوم التي تخدم الكتاب والسنة.
فعن طريقه نستطيع أن نعرف الحِكم والأحكام المستنبطة من الأحاديث؛ إذ السنة مدار أكثر الأحكام الفقهية.

تعريف فقه الحديث:
هو استنباط معاني الحديث واستخراج لطائفه وأحكامه، من الحديث وتراجم الأبواب الدالة على ما له صلة بالحديث المروي فيه على فهم سلف الصالح .

الدورة الصيفية لإعداد طالب العلوم الإسلامية, [٠٣/٠٨/٢٢ ٠٧:١١ م]
نبذه عن نشأة علم فقه الحديث
نعلم كل العلم أنَّ الحديث يأتي بعد القرآن كمرجعٍ أساسي في بيان أحكام ديننا وفقهنا، وكان لعلم فقه الحديث بدايات مع الصّحابة الكرام الّذين كانوا يرجعون لرسول الله صلّى الله عليه وسلّم في بيان الأحكام الفقهية، وكان النّبيّ صلّى الله عليه وسلّم يبين لهم أحكام دينهم، فينقلون هذا الفقه من حديث النّبي صلّى الله عليه وسلّم، وكان الصّحابة لهم منهج إذ كانوا بعيدين عن النّبي صلّى الله عليه وسلّم يستنبطون الحكم من حديث النّبي صلّى الله عليه وسلّم باجتهادهم وذلك بعد الرجوع إلى القرآن، وبعد وفاة النّبي صلّى الله عليه وسلّم، وتقدّم الزمان وكثر من دخلوا في الإسلام زادت الحاجة للحديث النّبويّ الشريف لاستخراج الأحكام الشرعيّة، وصنّفت كتب في الحديث مبوّبة على الأبواب الفقهية كالجوامع والسُّنن، وظهر المحدّثون الفقهاء الّذين اشتغلوا بالحديث دراية ورواية، وأطلق مفهوم المحدّث الفقيه على من جمع علم الفقه وعلم الحديث

الدورة الصيفية لإعداد طالب العلوم الإسلامية, [٠٣/٠٨/٢٢ ٠٧:١٢ م]
أهمية فقه الحديث:
قال الإمام علي بن المديني رحمه الله تعالى عن أهميته “التفقه في معاني الحديث نصف العلم ومعرفة الرجال نصف العلم ”
وقال الْحَاكِم النيسابوري َ: “مِنْ علم الْحَدِيْث مَعْرِفَة فقه الْحَدِيْث، إِذْ هُوَ ثمرة هَذِهِ العلوم، وبه قوام الشريعة ”
وقال الخطابي “: “بعد معرفة صحة الحديث؛ يجب الاشتغال بفهمه، إذ هو ثمرة هذا العلم. فإن الأساس بدون البناء بيت خرب”.

الدورة الصيفية لإعداد طالب العلوم الإسلامية, [٠٣/٠٨/٢٢ ٠٧:١٣ م]
ضوابط فقه الحديث
لا بد عند فقه الحديث مراعاة هذه الضوابط:
1- إيراد الحديث مقرونا بالآيات الكريمة مع معرفة شروط صحته .
2- معرفة ناسخ الحديث من منسوخه،
3- بيان غريب الحديث،
4- بيان مختلف الحديث وتوضيح مشكله.
5- إعراب الحديث .
6- معرفة مناسبة الحديث وسبب وروده.
7- الوقوف على المقصد الشرعي للحكم، الذي قد لا يتأتى إلا بتتبع روايات الحديث فلابد من جمع الروايات .
8- الاستشهاد بأقوال الصحابة.
9- ذكر آراء العلماء حول متن الحديث وفقهه .
10- معرفة الإجماع .
11- معرفة الاختلاف .
قال قتادة : “من لم يعرف الاختلاف لم يشم أنفه الفقه”

الدورة الصيفية لإعداد طالب العلوم الإسلامية, [٠٣/٠٨/٢٢ ٠٧:٢٦ م]
من فوائد علم فقه الحديث
1- معرفة صياغة الرُّوَاة لمتن الْحَدِيْث، وكيفية المحافظة عَلَى ذلك.
2- معرفة اختلاف الرواة في ألفاظ الحديث واتفاقهم.
3- معرفة ضبط ألفاظ الرواية.
4- معرفة علل متن الحديث.
5- معرفة الأحكام الفقهية على أصول ثابتة.
6- ضبط الفتوى والحكم.
7- القدرة على الإقناع.
8- الفصاحة وحسن البيان.

الدورة الصيفية لإعداد طالب العلوم الإسلامية, [٠٣/٠٨/٢٢ ٠٧:٣٢ م]
تعريف المُحَدِّثُ الفقيه:
المحدّث الفقيه لقب يُطلق على من كان مشتغلا برواية الحديث أكثر من درايته.
تعريف الفقيه الْمُحَدِّث:
يُلقب على من جمع الثلاثة من علوم الحديث:
1- حفظ متون الحديث ومعرفة غريبه وفقهه.
2- حفظ أسانيد الحديث ومعرفة رجاله وتمييز صحيحه من ضعيفه.
3- جمع الحديث وكتابته وسماعه، وطلب العلو فيه والرحلة في طلبه.
فمن هؤلاء:
الأوزاعي، وأحمد بن حنبل، والبخاري وغيرهم

الدورة الصيفية لإعداد طالب العلوم الإسلامية, [٠٣/٠٨/٢٢ ٠٧:٣٣ م]
الفقهاء من الصحابة وتلاميذهم:
مدرسة المدينة النبوية:
وإمامها زيد بن ثابت رضي الله عنه وأصحابه ومنهم سعيد بن المسيب، وعروة بن الزبير، وقبيصة بن ذؤيب، وخارجة بن زيد، و أبان بن عثمان، وسليمان بن يسار.
وتبعهم
الزهري ويحيى بن سعيد الأنصاري وأبو بكر بن محمد بن حزم
ثم تلاهم مالك بن أنس الأصبحي وغيره
مدرسة الكوفة:
وإمامها عبدالله بن مسعود- رضي الله عنه- الذي سيره عمر بن الخطاب- رضي الله عنه- إلى الكوفة لِيعلم الناس أمور دينهم
وأصحابه ومنهم : علقمة والأسود ومسروق وعَبيدة السلماني وغيرهم
وتلاهم الأعمش وأبو إسحق السبيعي
ثم سفيان الثوري وغيره
مدرسة مكة:
وإمامها حبر الأمة عبدالله بن عباس- رضي الله عنهما-
وأصحابه : عطاء بن أبي رباح وعكرمة وطاووس ومجاهد وسعيد بن جبير وغيرهم
وتلاهم عمرو بن دينار
ثم ابن جريج وسفيان بن عيينة وغيرهما
مدرسة البصرة
أصحاب أبي موسى الأشعري وعمران بن حصين- رضي الله عنهما-
حُميد بن عبدالرحمن ومطرف بن عبدالله بن الشخير.
وبعدهما الحسن البصري وابن سيرين وجابر بن زيد وأبو قلابة الجَرْمِي
وبعد هؤلاء:
أيوب السختياني وغيره
ثم حماد بن زيد وغيره
فقهاء الشام من الصحابة:
معاذ بن جبل وأبو الدرداء
وبعد هؤلاء:
مكحول الشامي.
وبعده: سليمان بن موسى الدمشقي. والأوزاعي. وسعيد بن عبد العزيز التنوخي
فقهاء مصر:
– عمرو بن الحارث والليث بن سعد
وبعدهما : عبدالرحمن بن القاسم، وأشهب
ثم الحارث بن مسكين، ومحمد بن عبدالعزيز بن عبدالحكم.

فقهاء أهل خراسان:
الضحاك بن مزاحم وعبدالله بن المبارك وغيرهما

الدورة الصيفية لإعداد طالب العلوم الإسلامية, [٠٣/٠٨/٢٢ ٠٧:٤٢ م]
[ Voice message : Unknown Track ]

الدورة الصيفية لإعداد طالب العلوم الإسلامية, [٠٣/٠٨/٢٢ ٠٧:٤٢ م]
كثير من كتب السنة مصنفة حسب الأبواب الفقهية مثل الكتب الستة وما نقصده هنا من مؤلفات فقه الحديث كتب الأحكام :
وهي الكتب التي اشتملت على أحاديث الأحكام فقط، وهي أحاديث انتقاها مؤلفوها هذه الكتب من المصنفات الحديثية الأصول، ورتبوها على الأبواب الفقه.
ومن ذلك :
عمدة الأحكام عن سيد الأنام لعبد الغني المقدسي .
وله شروح كثيرة منها :
إحكام الأحكام شرح عمدة الأحكام لابن دقيق العيد
تيسير العلام شرح عمدة الأحكام للشيخ عبد الله البسام
منتقى الأخبار للمجد ابن تيمية وشرحه المشهور :
نيل الأوطار شرح منتقى الأخبار للشوكاني
بلوغ المرام من أدلة الأحكام للحافظ ابن حجر وله شروح كثيرة وأشهرها :
سبل السلام شرح بلوغ المرام للصنعاني

كتب الفقه وكتب الحديث يخدم بعضها بعضاً، فمن نظر في شروح كتب الحديث وأراد أن يستفيد، فلا بد أن يكون مؤصلاً في الفقه ولكن توجد فروق بين كتب الفقه وكتب فقه الحديث فمنها :
كتب الحديث لاتصوّر المسألة الفقهية ، وأما كتب الفقه فهي تصور المسألة ثم تذكر دليلها
وكتب الحديث ليس فيها استيعاب للأدلة على اختلافها،
كتب الفقه تذكر دليل المسألة إذا كان من الكتاب أو السنة أو القياس أو القواعد الخ
كتب الحديث فيها إيراد المسألة بحسب مجيء هذا الحديث دون تكامل للباب
كتب الفقه يكون فيه عرض الباب بذكر المسائل التي تدخل تحت هذا الباب ودليلها من القرآن أو من السنة أو من القياس أو من القواعد أو من قول صاحب أو استنباط، أو فتوى للإمام، فتجد أن المسائل في كتب الفقه أكثر منها في كتب الحديث.
المسألة إذا كان دليلها حديثاً عن النبي عليه الصلاة والسلام فهي موجودة في كتب الحديث بتفصيل وببيان الخلاف فيه ودرايته وروايته وما يتصل بذلك،
لكن إذا كان دليلها قاعدة عامة، أو آية، أو القياس، أو قول صاحب، أو فتوى الإمام، فلا تجدها في كتب الحديث.

الدورة الصيفية لإعداد طالب العلوم الإسلامية, [٠٣/٠٨/٢٢ ٠٧:٥٢ م]
[ Voice message : Unknown Track ]

الدورة الصيفية لإعداد طالب العلوم الإسلامية, [٠٤/٠٨/٢٢ ٠٦:٠٨ م]
[ Voice message : Unknown Track ]

الدورة الصيفية لإعداد طالب العلوم الإسلامية, [٠٤/٠٨/٢٢ ٠٦:١١ م]
[ Voice message : Unknown Track ]

الدورة الصيفية لإعداد طالب العلوم الإسلامية, [٠٤/٠٨/٢٢ ٠٦:١٦ م]
[ Voice message : Unknown Track ]

الدورة الصيفية لإعداد طالب العلوم الإسلامية, [٠٤/٠٨/٢٢ ٠٦:٢٥ م]
ومن علوم الحديث علم ناسخ الحديث ومنسوخه.
وممن كتب فيه أبو بكر محمد بن موسى الحازمي في كتابه (الاعتبار في الناسخ والمنسوخ من الآثار). وابن الجوزي في كتابه الناسخ والمنسوخ وغيرهما
ويأتي النسخ في اللغة بمعنى الإزالة وبمعنى التبديل وبمعنى التحويل وبمعنى النقل من موضع إلى موضع
والنسخ: هو رفع الحكم الشرعي المتقدم بخطاب شرعي متأخر بحيث لو لم يرد لكان الحكم الأول باقياً.
والناسخ والمنسوخ: مصطلحان أصوليان، فالناسخ هو الخطاب المتأخر والمنسوخ هو الخطاب المتقدم
ولا يكون النسخ إلا بمصدرَي التشريع الأساسيين في الإسلام: القرآن أو الحديث.
. وعلى هذا فلا يكون النسخ بالعقل والاجتهاد.
ولذا فالنسخ يُدرج من ضمن علوم القرآن التي تدرس الآيات وعلوم الحديث التي تدرس الأحاديث الناسخة والمنسوخة، وعلم أصول الفقه الذي يدرس أحكام النسخ.
ومجال النسخ هو الأوامر والنواهي الشرعية فحسب، أما الاعتقادات والأخلاق وأصول العبادات والأخبار الصريحة التي ليس فيها معنى الأمر والنهي، فلا يدخلها النسخ بحال.

الدورة الصيفية لإعداد طالب العلوم الإسلامية, [٠٤/٠٨/٢٢ ٠٦:٢٧ م]
أهمية علم الناسخ والمنسوخ
عن أبي البُختري، قال: دخل عليّ بن أبي طالب المسجد، فإذا رجل يُخوِّف، فقال: “ما هذا؟ فقالوا: رجل يذكِّر الناس. فقال ليس برجل يذكِّر الناس، ولكنه يقول: أنا فلان بن فلان، فاعرفوني! فأرسل إليه. فقال: أتعرف الناسخ من المنسوخ؟ فقال: لا! قال: فاخرج من مسجدنا ولا تُذكِّر فيه!”.
و عن أبي عبد الرحمن السلمي، قال: “مرّ عليّ بن أبي طالب برجل يقصّ، فقال: أعرفت الناسخ والمنسوخ؟ قال: لا. قال: هلكت وأهلكت!”.
وعن الضحاك بن مزاحم، قال: مرّ ابن عباس بقاصّ يقصّ، فركله برجله، وقال: “أتدري الناسخ والمنسوخ؟ قال: لا. قال: هلكت وأهلكت!”.
وعن حذيفة، قال: “إنما يُفتي الناسَ أحدُ ثلاثة: رجل يَعلَم ناسخ القرآن من منسوخه، وذلك عمر. ورجل قاضٍ لا يجد من القضاء بُداً. ورجل أحمق متكلّف. فلست بالرجلين الماضيَيْن، فأكره أن أكون الثالث”.
عن الزهري يقول : أعيا الفقهاء وأعجزهم أن يعرفوا ناسخ حديث رسول الله – صلى الله عليه وسلم – ومنسوخه .
وعن محمد بن مسلم بن وارة يقول : قدمت من مصر فأتيت أبا عبد الله أحمد بن حنبل أسلم عليه ، فقال لي : كتبت كتب الشافعي – رضي الله عنه – ؟ قلت : لا . قال : فرطت ، ما عرفنا المجمل من المفسر ، ولا ناسخ حديث رسول الله – صلى الله عليه وسلم – من منسوخه حتى جالسنا الشافعي .
وقد ذكر الشافعي – رضي الله عنه – في كتاب ” الرسالة ” من هذا الفن أحاديث ،
ولا يجوز لأحد أن يفسر كتاب الله أو أن يتكلم في الحديث والأحكام إلا بعد أن يعرف الناسخ والمنسوخ

الدورة الصيفية لإعداد طالب العلوم الإسلامية, [٠٤/٠٨/٢٢ ٠٦:٣٣ م]
جاءت العقائد السماوية كافه بتقرير عقيدة واحدة هي عقيدة إفراد الله تعالى بالعبودية، وترك عبادة من سواه، فجميع الرسل نادوا في قومهم: {أن اعبدوا الله ما لكم من إله غيره} (المؤمنون:32) إلا أن أحكام الشرائع اختلفت من شريعة لأخرى، قال تعالى: {لكل أمة جعلنا منسكًا هم ناسكوه} (الحج:67).
وجاءت شريعة الإسلام ناسخة لما سبقها من الشرائع، ومهيمنة عليها، واقتضت حكمة الله سبحانه أن يشرع أحكامًا لحكمة يعلمها، ثم ينسخها لحكمة أيضًا تستدعي ذلك النسخ، إلى أن استقرت أحكام الشريعة أخيراً، وأتم الله دينه، كما أخبر تعالى بقوله: {اليوم أكملت لكم دينكم} (المائدة:3).
والنسخ ثابت في اليهودية والنصرانية بدلالة نصوص الكتاب المقدس. وقد قال تعالى عن عيسى : ولأحل لكم بعض الذي حرم عليكم

الدورة الصيفية لإعداد طالب العلوم الإسلامية, [٠٤/٠٨/٢٢ ٠٦:٣٧ م]
الحِكمة من النسخ
مراعاة مصالح العباد، ولا شك فإن بعض مصالح الدعوة الإسلامية في بداية أمرها، تختلف عنها بعد تكوينها واستقرارها .
قال ابن جرير : وقوله:}نَأْتِ بِخَيْرٍ مِنْهَا أَوْ مِثْلِهَا{، أي: في الحُكم بالنسبة إلى مصلحة المكلَّفين.
ومن حِكَم النسخ أيضًا: ابتلاء المكلفين واختبارهم بالامتثال وعدمه،
قال تعالى : وماجعلنا القبلة التي كنت عليها إلا لنعلم من يتبع الرسول ممن ينقلب على عقبيه .
ومنها إرادة الخير لهذه الأمة والتيسير عليها؛ لأن النسخ إن كان إلى أشق ففيه زيادة ثواب، وإن كان إلى أخف ففيه سهولة ويسر.
التخفيف والتيسير على المؤمنين: ﴿الآن خفف الله عنكم وعلم أن فيكم ضعفًا﴾.
التشديد على المقصرين: ﴿فبظلم من الذين هادوا حرمنا عليهم طيبات أحلت لهم﴾.
التدرج في الأحكام الصعبة كتحريم الخمر على مراحل، لأن الخمر كانت جزءاً هامًا من حياة الناس يتعاطونها كما يتناولون الماء، فليس من الحكمة منعها مباشرة وإنما التدرج في التحريم مراعاة لأحوال الناس وطاقاتهم.

الدورة الصيفية لإعداد طالب العلوم الإسلامية, [٠٤/٠٨/٢٢ ٠٦:٤٧ م]
أنواع النسخ في الكتاب والسنة :
ولا بد من الإشارة إلى أن النسخ لا يثبت بالاجتهاد، ولا بمجرد التعارض الظاهر بين الأدلة، فكل هذه الأمور وما شابهها لا يثبت بها النسخ.
والنسخ على أنواع، فمنها نسخ القرآن بالقرآن، ومثاله نَسْخُ قوله تعالى: {يسألونك عن الخمر والميسر قل فيهما إثم كبير ومنافع للناس} (البقرة:219) فقد نسختها آية: {إنما الخمر والميسر والأنصاب والأزلام رجس من عمل الشيطان فاجتنبوه} (المائدة:90) وهذا النوع من النسخ جائز بالاتفاق.
ومنها نَسْخُ السنة بالقرآن، كنسخ التوجُّه إلى قبلة بيت المقدس، الذي كان ثابتًا بالسنة بقوله تعالى: {فولِّ وجهك شطر المسجد الحرام} (البقرة:144). ونَسْخُ وجوب صيام يوم عاشوراء الثابت بالسنة، بصوم رمضان في قوله تعالى: {فمن شهد منكم الشهر فليصمه} (البقرة:185).
ومن أنواع النسخ أيضاً، نَسْخُ السنة بالسنة، ومنه نسخ جواز نكاح المتعة، الذي كان جائزًا أولاً، ثم نُسخ فيما بعد؛ فعن إياس بن سلمة عن أبيه، قال: (رخص رسول الله صلى الله عليه وسلم عام أوطاس في المتعة ثم نهى عنها) رواه مسلم .
وأما نسخ القرآن بالسنة فقد اختلف فيه العلماء والراجح صحة ذلك فكلاهما وحي سواء السنة المتواترة والآحاد وفي وقوع ذلك أصلا نزاع ومن أمثلة ذلك قوله تعالى: ﴿ كُتِبَ عَلَيْكُمْ إِذَا حَضَرَ أَحَدَكُمُ الْمَوْتُ إِنْ تَرَكَ خَيْرًا الْوَصِيَّةُ لِلْوَالِدَيْنِ وَالْأَقْرَبِينَ بِالْمَعْرُوفِ حَقًّا عَلَى الْمُتَّقِينَ ﴾ [البقرة: 180]. فهذه الآية منسوخة – على قول كثير من أهل العلم – بحديث: ((لا وصية لوارث))،

الدورة الصيفية لإعداد طالب العلوم الإسلامية, [٠٤/٠٨/٢٢ ٠٦:٤٨ م]
ويأتي النسخ في القرآن على ثلاثة أنحاء:
الأول: نسخ التلاوة والحكم معًا، ومثاله حديث عائشة قالت: (كان فيما أنزل عشر رضعات معلومات يحُرمن، ثم نُسخن بخمس معلومات) رواه مسلم.
الثاني: نسخ الحكم وبقاء التلاوة، ومثاله قوله تعالى: {الآن خفف الله عنكم وعلم أن فيكم ضعفا فإن يكن منكم مائة صابرة يغلبوا مائتين وإن يكن منكم ألف يغلبوا ألفين بإذن الله والله مع الصابرين} (الأنفال:66) فهذه الآية نسخت حكم الآية السابقة لها مع بقاء تلاوتها، وهي قوله تعالى: {يا أيها النبي حرض المؤمنين على القتال إن يكن منكم عشرون صابرون يغلبوا مائتين وإن يكن منكم مائة يغلبوا ألفا من الذين كفروا بأنهم قوم لا يفقهون} (الأنفال:65).
الثالث: نسخ التلاوة مع بقاء الحكم، ومنه ما سبق في حديث عائشة رضي الله عنها: (ثم نسخن بخمس معلومات) فإن تحديد الرضاع المحرِّم بخمس رضعات، ثابت حكمًا لا تلاوة.

الدورة الصيفية لإعداد طالب العلوم الإسلامية, [٠٤/٠٨/٢٢ ٠٦:٥٨ م]
[ Voice message : Unknown Track ]

الدورة الصيفية لإعداد طالب العلوم الإسلامية, [٠٤/٠٨/٢٢ ٠٧:١٠ م]
[ Voice message : Unknown Track ]

الدورة الصيفية لإعداد طالب العلوم الإسلامية, [٠٤/٠٨/٢٢ ٠٧:١١ م]
زمن النسخ
النسخ لا يكون إلا في حياة النبي صلى الله عليه وسلم، لأن النسخ لا يكون إلا بالوحي (كتاب أو سنة)، وبوفاة النبي صلى الله عليه وسلم ينتهي الوحي وتستقر الأحكام .
شروط صحة دعوى نسخ الحديث :
الأول: هو ثبوت التعارض بين هذا الحديث وبين حديث صحيحٍ أيضاً، بحيث لا يمكن الجمع بينهما بدون تكلف شديد. ولا يقال بالنسخ مع إمكان الجمع، لأن النسخ مع إمكان الجمع إبطالٌ لأحد الدليلين، وهو ليس بباطل.
قال الشافعي «إذا احتَمل الحديثان أن يُستعملا، لم يُطرح أحدهما».
وقال ابن خزيمة: «لا أعرِفُ أنهُ رُوِيَ عن النبي صلى الله عليه وسلم حديثانِ بإسنادين صحيحين مُتضادَّين. فمن كان عندهُ فليأتني بهِ لأؤلِّف بينهما».
الثاني: هو معرفة الناسخ من المنسوخ. ويكون بأمور أهمها:
1- أن يصرح الرسول صلى الله عليه وسلم بذلك.
ومن أظهر ذلك قوله الذي أخرجه مسلم في صحيحه عن سبرة الجهني أنه كان (عام فتح مكة) مع رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال: «يا أيها الناس. إني قد كنت أذنت لكم في الاستمتاع من النساء، وإن الله قد حَرّمَ ذلك إلى يوم القيامة. فمن كان عنده منهن شيء فليخل سبيله، ولا تأخذوا مما آتيتموهن شيئاً».
وكذلك قوله الذي أخرجه مسلم في صحيحه عن بريدة قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم «نهيتُكم عن زيارة القبور، فزوروها. ونهيتكم عن لحوم الأضاحي فوق ثلاث، فأمسكوا ما بدا لكم. ونهيتكم عن النبيذ إلا في سقاء، فاشربوا في الأسقية كلها ولا تشربوا مسكرا».
2- أن يصرح بذلك صحابي، لأن الصحابة يعلمون متى قيلت الأحاديث.
وقد مثلوا لهذا بما أخرجه أبو داود في سننه عن جابر «كان آخر الأمرين ترك الوضوء مما غيرت النار».
3- أن يُعرَفَ ذلك بعلمِ تاريخ كل حديث. فالحديث الآخر هو الناسخ.
فعن بسرة بنت صفوان «من مس ذكره فلا يصلي حتى يتوضأ». صححه الترمذي وغيره
وعن أبي هريرة قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم «إذا أفضى أحدكم بيده إلى فرجه وليس بينهما ستر ولا حجاب، فليتوضأ».
وفي السنن حديث طلق بن علي قال: جاء رجل كأنه بدوي فقال: «يا نبي الله. ما ترى في مس الرجل ذكره بعدما توضأ؟». قال: «و هل هو إلا مضغة منه أو قال بضعة منه؟». صححه علي بن المديني وغيره. و ادعى فيه النسخ ابن حبان والحازمي و آخرون.
قال ابن حبان : «خبر طلق بن علي الذي ذكرناه خبرٌ منسوخٌ. لأن طلق بن علي كان قدومه على النبي صلى الله عليه وسلم أول سنة من سني الهجرة، حيث كان المسلمون يبنون مسجد رسول الله صلى الله عليه وسلم بالمدينة. وقد روى أبو هريرة إيجاب الوضوء من مس الذكر على حسب ما ذكرناه قبل. وأبو هريرة أسلم سنة سبع من الهجرة. فدل ذلك على أن خبر أبي هريرة كان بعد خبر طلق بن علي بسبع سنين»
4- أن يُعرَفَ ذلك بالإجماع، وهو لا يكون ناسخاً لكنه يكون دليلاً على وجود الناسخ.
فمن ذلك حديث قتل شارب الخمر في المرة الرابعة، فإنه منسوخ بدليل الإجماع على ترك العمل به. نقل الترمذي الإجماع على عدم العمل به. ونقله قبله الإمام الشافعي في الأم.
5- أن يكون حديث فيه رخصة وآخر فيه عزيمة، فيكون الأول ناسخاً للثاني.
قال ابن حزم: «صح حديث “أفطر الحاجم والمحجوم” بلا ريب لكن وجدنا من حديث ابن سعيد “أرخص النبي صلى الله عليه وسلم في الحجامة للصائم” وإسناده صحيح. فوجب الأخذ به، لأن الرخصة إنما تكون بعد العزيمة. فدلّ على نسخ الفطر بالحجامة سواءً كان حاجماً أو محجوماً».

الدورة الصيفية لإعداد طالب العلوم الإسلامية, [٠٤/٠٨/٢٢ ٠٧:٢٤ م]
[ Voice message : Unknown Track ]

الدورة الصيفية لإعداد طالب العلوم الإسلامية, [٠٤/٠٨/٢٢ ٠٧:٢٤ م]
إنكار النسخ:
أنكر اليهود النّسخ، فقالوا: النسخ يوهِم البَدَاء، وهو ظهور المصلحة بعد خفائها؛ وهو على الله محال.
والنسخ جائز عقلاً، وواقع سمعاً، خلافاً ليهود ولبعض المسلمين.
قال ابن كثير: “في هذا المقام ردّ عظيم، وبيان بليغ، لكفر اليهود وتزييف شُبهتهم -لعنهم الله- في دعوى استحالة النسخ، إمّا عقلاً -كما زعمه بعضهم جهلاً وكفراً، وإمّا نقلاً -كما تَخَرَّصه آخرون منهم افتراءً وإفكاً”.
قال ابن كثير: “الذي يحمل اليهود على البحث في مسألة النسخ، إنما هو الكفر والعناد، فإنه ليس في العقل ما يدل على امتناع النسخ في أحكام الله تعالى، لأنه يحكم ما يشاء كما يفعل ما يريد، مع أنه قد وقع ذلك في كُتبه المتقدِّمة، وشرائعه الماضية، كما أحل لآدم تزويج بناته من بنيه، ثم حرّم ذلك، وكما أباح لنوح بعد خروجه من السفينة أكْل جميع الحيوانات، ثم نسخ حلّ بعضها. وكان نكاح الأختيْن مباحاً لإسرائيل وبنيه، وقد حُرِّم ذلك في شريعة التوراة وما بعدها. …الخ كلامه رحمه الله
وقال أبو مسلم الأصبهاني المفسِّر: لم يقع شيء من ذلك في القرآن. قال ابن كثير : وقوله هذا ضعيف، مردود، مرذول.
قلت: وللأسف! انتشرت مقولة الأصبهاني عند جماعة مِن المتأخِّرين، وليس لقولهم وجْه -كما ذكَر ابن كثير-، إلاّ أنّ التوسط في أمر النسخ مطلوب؛ فقد بالغ كثيرون في القول بنسخ آيات لا يصحّ نسخها. ولتحرير ذلك وبسْطه محلّ غير هذا -والله تعالى أعلم-.

الدورة الصيفية لإعداد طالب العلوم الإسلامية, [٠٤/٠٨/٢٢ ٠٧:٣٣ م]
[ Voice message : Unknown Track ]

الدورة الصيفية لإعداد طالب العلوم الإسلامية, [٠٤/٠٨/٢٢ ٠٧:٣٣ م]
[ File : أربعمائة_حديث_مختارة_للفتيان_والفتيات.pdf ]

الدورة الصيفية لإعداد طالب العلوم الإسلامية, [٠٤/٠٨/٢٢ ٠٧:٣٦ م]
[ Voice message : Unknown Track ]

الدورة الصيفية لإعداد طالب العلوم الإسلامية, [٠٤/٠٨/٢٢ ٠٧:٤٤ م]
[ Voice message : Unknown Track ]

الدورة الصيفية لإعداد طالب العلوم الإسلامية, [٠٦/٠٨/٢٢ ٠٦:١٢ م]
[ Voice message : Unknown Track ]

الدورة الصيفية لإعداد طالب العلوم الإسلامية, [٠٦/٠٨/٢٢ ٠٦:١٣ م]
[ Voice message : Unknown Track ]

الدورة الصيفية لإعداد طالب العلوم الإسلامية, [٠٦/٠٨/٢٢ ٠٦:١٥ م]
[ Voice message : Unknown Track ]

الدورة الصيفية لإعداد طالب العلوم الإسلامية, [٠٦/٠٨/٢٢ ٠٦:١٦ م]
[ Voice message : Unknown Track ]

الدورة الصيفية لإعداد طالب العلوم الإسلامية, [٠٦/٠٨/٢٢ ٠٦:٢٠ م]
[ Voice message : Unknown Track ]

الدورة الصيفية لإعداد طالب العلوم الإسلامية, [٠٦/٠٨/٢٢ ٠٦:٢٠ م]
[ Voice message : Unknown Track ]

الدورة الصيفية لإعداد طالب العلوم الإسلامية, [٠٦/٠٨/٢٢ ٠٦:٢٢ م]
[ Voice message : Unknown Track ]

الدورة الصيفية لإعداد طالب العلوم الإسلامية, [٠٦/٠٨/٢٢ ٠٦:٢٦ م]
[ Voice message : Unknown Track ]

الدورة الصيفية لإعداد طالب العلوم الإسلامية, [٠٦/٠٨/٢٢ ٠٦:٣٠ م]
[ Voice message : Unknown Track ]